خاص جهينة نيوز: الأمريكي خدع أردوغان.. حقيقة إسقاط الطائرة التركية..!

الأحد, 8 تموز 2012 الساعة 04:46 | مواقف واراء, خاص جهينة نيوز

خاص جهينة نيوز: الأمريكي خدع أردوغان.. حقيقة إسقاط الطائرة التركية..!
جهينة نيوز- كتب المحرر السياسي: أكدت مصادر تركية في تصريح خاص لـ"جهينة نيوز" أن الطائرة التركية التي خرقت الأجواء السورية وأسقطتها المضادات الجوية السورية، كانت بمهمة طلبها الناتو من تركيا، وبحسب المصدر فإن الناتو أبلغ أردوغان أنه بصدد رصد تردد الرادارات السورية ويحتاج إلى استفزاز القوات الجوية السورية، ويذكر أن طائرات إسرائيلية كانت في المياه الدولية للمتوسط ستقوم بنفس الاستفزاز للسوريين، بحيث اطمأن رجب طيب أردوغان إلى أن عملية الاستفزاز ستكون سهلة ولن تحتاج إلى أكثر من خرق الأجواء في المياه الإقليمية السورية، ولهذا السبب قامت الطائرة التركية بخرق الأجواء على مرتين، الأولى كانت خرقاً بسيطاً بعيداً عن مجال المدفعية السورية، والخرق الثاني كان أكثر عمقاً لكنه أدى الى إسقاط الطائرة التركية. وأكدت المصادر أن أردوغان حين أدرك أن الطائرة قد تمّ إسقاطها، أبلغ الأمريكيين وطلبوا منه التريث والهدوء، وهنا أدرك أردوغان أنه وقع في خديعة، حيث إن الطائرات الصهيونية لم تشارك بالاستفزاز وانسحبت دون أن تقوم سورية بتشغيل منظومة راداراتها المقاتلة، حيث تبيّن أنه عندما قام السوريون بإسقاط الطائرة انسحبت الطائرات الإسرائيلية من الأجواء الدولية، وهذا ما أثار حفيظة وصمت أردوغان في اليوم الأول للحادثة. وبحسب المصادر فإن إسرائيل كانت بصدد التحليق بالأجواء السورية، ثم الادعاء بأن هذه الطائرة حلقت فوق قصر الرئيس السوري، والبناء الإعلامي على هذه الحادثة، ولكن الأمريكي طلب من إسرائيل ألا تجازف بطلعة قد تؤدي إلى حرب في المنطقة، وقام بتوريط أردوغان بهذه الطلعة الاستفزازية، بحيث إذا نجح السوريون بإسقاط الطائرة، سيكون أردوغان فقط هو الذي خسر ماء وجهه، ولن تتطور الحادثة إلى حرب إقليمية، وفي حال لم تنجح سورية بإسقاط الطائرة سيتم الادّعاء بأنها طائرة إسرائيلية خرقت الأجواء السورية وحلّقت فوق قصر الرئيس السوري، والبناء إعلامياً على هذه الحادثة، خصوصاً وأن الطائرة كانت على علو منخفض ولا يمكن تحديد هويتها، أهي من السرب التركي أم من السرب الصهيوني، وبهذا الخرق يخسر الرئيس السوري ماء وجهه. وبحسب المصادر فإن تقريراً لجنرال تركي قدمه لأردوغان، أن قيام طائرة تركية بخرق الأجواء السورية لن يؤدي إلى قيام سورية بإعلان النفير العام، وتشغيل منظومات الرادار المقاتلة، لأن السوريين لن ينجرّوا إلى ساعة حرب تحدّدها إسرائيل، وسيكون رد الفعل السوري هو تشغيل المضادات الدفاعية بشكل اعتيادي كما حدث في أحداث مشابهة، وأدرك أردوغان بأن الأمريكيين والإسرائيليين قاموا باختبار نظام بانتسير الروسي على الطائرة التركية وعلى حساب ماء وجه أردوغان، حيث كانوا يريدون المجازفة بهذه الطائرة لمعرفة ما إذا كانت المدفعية السورية قادرة على إسقاط الطائرة أم غير قادرة على إسقاطها، وأدرك أن الهدف لم يكن رصد ترددات الرادارات السورية بل كانت لعبة إعلامية ضمن سياق الحرب النفسية على سورية. ويذكر المصدر أن طائرة صهيونية قامت بخرق للأجواء السورية سابقاً ولكن سورية تصدت لها في حينها، وحين حدث الخرق لم تكن سورية تملك نظام بانتسير ولم تستطع القوات الجوية السورية الدفاعية أن تسقط الطائرة الصهيونية، حيث استعملت مدفعية رشاشة تقليدية، وحين عادت الطائرة سالمة من المياه الإقليمية السورية قام الكيان الصهيوني بعد عدة أيام حين تمت لملة الحادثة بواسطة الأمريكيين بالادعاء أن الطائرة حلقت فوق قصر الرئيس السوري، وعلى إثرها قامت وسائل إعلام بمحاولة استثمار الحادثة لتشويه سمعة سورية!!.  


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 PETRA
    8/7/2012
    14:14
    تعيش وتاكل غيرها اردوغان !!!
    بتستاهل الله لايقيمك .. هذا جزاء من يؤذي سوريا ..ومن يتعامل مع الاميركان ..ماكنت تفهم يا أجدب ان العملاء بيسووا قشرة بصلة عند الذين يستعملونهم ادوات يضربون بها دون أن يتورطوا هم ؟؟ تعيش وتاكل غيرها .... غبي !!!!
  2. 2 سوري حقيقي
    9/7/2012
    01:59
    قسما لن ننسى و سوريا الله حاميها
    يقال في كل بيت له بالوعة و اردوغان هو بالوعة الببيت الامريكي الاسرائيلي و بالتالي عليه ان يتحمل كل قواذيرهم فهو رضي بذلك ليصبح قائدا للعالم الاسلامي كما افهموه ورزق الهبل على المجانين و قسما لن ننسى و سوريا الله حاميها
  3. 3 ابو سليم
    9/7/2012
    12:33
    الحمار التركي ذائع الصيت
    لم يجد الصهاينة افضل من الحمار التركي كي يركبوه ويرخوا ارجلهم على راحتها فاردوغان حفيد يهود الدونمة والسلاجقة انطبق علية المثل انفشو وشوف ماأجحشو وهذا ماحصل مع اردوغان الذي وعدوه بانه سيصبح خليفة المسلمين وسوف تعود ايام السلاطين العثمانيين على يده إن هو نفذ ماطلب منه من مخططات صهيوامريكية لقد ظن بان الجيش السوري منشغل بالاحداث الداخلية ولن يستطيع الرد لكنه لم يعرف بان هذا الجيش يصون الارض ويحمي الديار ولن يسمح لاحدٍ مهما كان بتدنيس سماء بلادي العصية والابية والصامدة في وجه المعتدين امام هذا الصمود وقع الحمار اردوغان في الفخ حيث كان له جنودنا البواسل بالمرصاد

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا