بعد عقوبات على "تشايكوفسكي".. زاخاروفا تتساءل: هل سيصلون إلى جدول مندليف الدوري؟

الأربعاء, 20 نيسان 2022 الساعة 18:20 | سياسة, عالمي

بعد عقوبات على

جهينة نيوز:

من يصدق أن العقوبات سوف تطال موسيقار عالمي رحل منذ عشرات السنين كما طالت قبله الكاتب الروسي الكبير دوستويفسكي في إيطاليا, ولكن مثل هذه الأنباء لا يمكن التعامل معها سوى بسخرية وهو ما فعلته المتحدثة بإسم الخارجية الروسية.

وعلّقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، على قرار الأوركسترا المكسيكية استبعاد موسيقى تشايكوفسكي من برنامجها.

وبحسب ما ذكرت وكالة نوفوستي تساءلت زاخاروفا في سخرية واستغراب، عما إذا كانوا( الذين يفرضون العقوبات على روسيا) سيصلون إلى (منع) جدول مندلیف الدوري؟ الخاص بالعناصر الكيميائية والذي وضعه العالم الروسي دميتري مندليف.

وكانت السفارة الروسية في المكسيك قد وصفت استبعاد أحد عروض الموسيقار الروسي العالمي الشهير، بيوتر تشايكوفسكي، من مجموعة أوركسترا ولاية زاكاتيكاس المكسيكية بأنه "مثال مؤسف آخر على رهاب (الخوف من) روسيا على الأراضي المكسيكية".

وكتبت السفارة الروسية على حسابها في موقع "تلغرام" عن هذا الأمر تقول: "جاءت الأخبار المقلقة من زاكاتيكاس، حيث قررت أوركسترا الولاية السيمفونية استبعاد تشايكوفسكي (الذي توفي عام 1893!) من حفل خميس ماوندي التقليدي.. هذا القرار يغذي حملة لنزع الإنسانية عن النساء والأطفال وكبار السن والرياضيين، والموسيقيين والفنانين، كل ذلك وفقا لمعيار واحد: أن يكون المعني روسيا. بلا شك، هذا مثال مؤسف آخر على الخوف المرضي من روسيا على الأراضي المكسيكية، والذي يبدو أنه أصبح أكثر انتشارا".

في وقت سابق، ذكرت صحيفة "يونيفرسال" أن مدير أوركسترا زاكاتيكاس السيمفونية قرر عدم أداء مقدمة تشايكوفسكي لعام 1812 لأنها "نشيد روسي حربي".

وأعلنت دول غربية عقوبات جديدة على روسيا بسبب أوكرانيا. لم تشمل الاقتصاد فحسب، بل وأيضا الشخصيات الثقافية الروسية، والطلاب الذين يدرسون في الخارج، علاوة على الرياضيين الروس.

وتم إنهاء عقود عدد من الشخصيات الثقافية الروسية المتعاقدين مع المسارح الأوروبية والأمريكية. واستبعدت المسارح الغربية من برامجها أعمال الملحنين الروس. على وجه الخصوص، كما ذكرت صحيفة إندبندنت، رفضت أوركسترا كارديف الفيلهارمونية في المملكة المتحدة أداء موسيقى تشايكوفسكي، في وقت سابق، وصرّح المدير العام لأوبرا ميتروبوليتان، في رسالة بالفيديو أن المسرح لم يعد ينوي التعاون مع الفنانين والمنظمات التي تدعم السلطات الروسية.

إلى ذلك، شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق على أن التمييز ضد كل ما يتعلق بروسيا يتفشى في الغرب، مشيرا إلى احتمال اختفاء أعمال عمالقة الموسيقى، بيوتر تشايكوفسكي، ودميتري شوستاكوفيتش، وسيرغي رحمانينوف من الملصقات، وقد يسري الحظر على جميع الكتاب الروس وكتبهم.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا