نائب وزير الخارجية الروسي: وجود العسكريين الأجانب في ليبيا يكبح التسوية السلمية

الجمعة, 9 تموز 2021 الساعة 11:41 | سياسة, عالمي

نائب وزير الخارجية الروسي: وجود العسكريين الأجانب في ليبيا يكبح التسوية السلمية

جهينة نيوز:

وصفت وزارة الخارجية الروسية وجود عسكريين أجانب في ليبيا بأنه من أكثر المشاكل حدة في هذا البلد.

وصرّح نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، لوكالة ريا نوفوستي بأن استمرار وجود العسكريين الأجانب، يعد وأحدا من أكثر المشاكل حدة في ليبيا، مشيرا إلى أن هذا العامل يكبح التسوية السلمية.

وقال فيرشينين بهذا الشأن: “مشكلة الوجود العسكري الأجنبي بالنسبة لليبيا اليوم، تعد واحدة من أكثر المشاكل حدة. من دون حلها، لا يمكن الحديث عن تسوية حقيقية وموثوقة في البلاد”.

ولفت نائب وزير الخارجية الروسي إلى أن هذه المشكلة كانت في بؤرة اهتمام المشاركين في مؤتمر برلين حول ليبيا في يونيو الماضي.

وتابع في السياق ذاته قائلا: “كما هو معلوم، لم يكن من الممكن التوصل إلى إجماع مطلق في ذلك الوقت. واحتفظ الوفد التركي لنفسه برأي خاص”.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا