الخارجية الإيرانية: الإرهاب التكفيري يريد توفير ذريعة لاستمرار الوجود الأجنبي في العراق

الخميس, 21 كانون الثاني 2021 الساعة 21:20 | سياسة, محلي

الخارجية الإيرانية: الإرهاب التكفيري يريد توفير ذريعة لاستمرار الوجود الأجنبي في العراق

جهينة نيوز:

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، ان الإرهاب التكفيري يريد أن يوفر ذريعة لاستمرار الوجود الأجنبي في العراق.

وأدان المتحدث باسم وزارة الخارجية سعيد خطيب زاده اليوم الخميس، التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا العاصمة العراقية اليوم وأسفرا عن استشهاد وجرح عدد من المواطنين العراقيين الأبرياء.

وبحسب تقرير لوكالة تسنيم أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية، عن تعاطف إيران حكومة وشعبا مع أسر الضحايا، وأعرب عن تعازيه للعراق حكومة وشعبا بهذا المصاب الجلل، متمنيا علو الدرجات لشهداء هذه المأساة والشفاء العاجل للجرحى.

وأضاف خطيب زاده: ان الإرهاب التكفيري، استهدف العراق بظهوره مجدداً ويسعى إلى زعزعة السلام والاستقرار في هذا البلد، وتوفير ذريعة لاستمرار الوجود الأجنبي.

وأكد خطيب زاده دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية للحكومة العراقية واستقرار ووحدة العراق، وكذلك دعم إجراءات الحكومة والأجهزة الأمنية العراقية في إرساء الأمن، واعتقال ومعاقبة من أمر ونفذ، وتجفيف جذور الفكر التكفيري، قائلا، إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة، كما في السابق، لتقديم أي مساعدة للأشقاء العراقيين في مكافحة الإرهاب والتطرف.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا