مباحثات سورية روسية لتطوير التعاون الاقتصادي والمالي

الخميس, 3 كانون الأول 2020 الساعة 00:44 | اقتصاد, محلي

مباحثات سورية روسية لتطوير التعاون الاقتصادي والمالي

جهينة نيوز:

عقدت مساء اليوم جلسة مباحثات موسعة في مبنى رئاسة مجلس الوزراء الروسي ترأسها يوري بوريسوف نائب رئيس مجلس وزراء روسيا الاتحادية رئيس اللجنة المشتركة السورية الروسية عن الجانب الروسي ومنصور عزام وزير شؤون رئاسة الجمهورية رئيس اللجنة السورية الروسية المشتركة عن الجانب السوري.

وتناولت المباحثات سبل تعزيز التعاون الثنائي بين الجانبين ووضع الاتفاقات ومذكرات التفاهم الموقعة بين دمشق وموسكو في وقت سابق موضع التنفيذ العملي إضافة إلى التحضيرات لانعقاد اللجنة الثنائية المشتركة هذا الشهر والتي ستتوج بتوقيع اتفاقية توسيع التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين المتوقع قبيل نهاية الشهر الجاري بدمشق.

وجدد بوريسوف موقف روسيا بتقديم كل التسهيلات والدعم في جميع المجالات ووقوف بلاده قيادة وحكومة وشعباً إلى جانب الشعب السوري الصديق في حربه ضد الإرهاب وفي مواجهة الأوضاع الاقتصادية التي سببتها العقوبات الاقتصادية الجائرة المفروضة على سورية.

من جهته أكد الوزير عزام أن هذه الجولة من المباحثات والنتائج التي توصلت إليها سيكون لها الأثر الكبير في رفع حجم التبادل التجاري وتشجيع الاستثمار المتبادل بين الجانبين السوري والروسي.

وأجرى الوفد السوري على مدى يومين مباحثات فنية في كل من وزارتي التنمية الاقتصادية ووزارة المالية الروسية مع مسؤولين اقتصاديين وتجاريين وماليين رفيعي المستوى بهدف تطوير العمل المشترك في جميع المجالات.

شارك في المباحثات عن الجانب السوري وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل ووزير المالية الدكتور كنان ياغي وأمين عام رئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس محمد خضر وحاكم مصرف سورية المركزي الدكتور حازم قرفول ومعاون رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي الدكتورة ثريا الأدلبي والدكتورة منى السعيد من رئاسة الجمهورية.

حضر المباحثات السفير السوري في موسكو الدكتور رياض حداد


أخبار ذات صلة

أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 محمود
    3/12/2020
    01:36
    المال
    انتبهوا. استنادا الى ما يقوله الصهاينة فان ٨٥٪ من الاموال في روسيا بيد الصهاينة او شركاءهم. لماذا العجلة؟ الله اعطاكم الرزق الوفير المتمثل بالشعب الصبور الذي يفوق الحمير صبرا ووداعة وحبا للعمل الشاق. بالشؤون المالية؟ روسيا لا تنفعكم بل هي ذراع من اذرعة الاخطبوط المالي العالمي الذي انشءا الصهيونية وجعلها لحم ودم. المشكلة عويصة اعرف ذلك.بامكان الصين ان تكون الحل المالي ولكنها تعجز عسكريا عن الدعم بعيدا عن حدودها الله يكون بعونكم. حتى الفينيءيون بكم طامعون. او تعلمون ان الفينءيين سلبوا ايبيريا محصولها من زيت الزيتون لمدة عام مقابل اشياء تافهة؟ وارض نيويورك بيعت من الهنود مقابل عقد من الزجاج وارض منهاتن ١٢٤ $ اميركي. حقا البنوك اللبنينية تنجر لكم خاذوق من خشب الارز، المبيع بدوره لهيكل سليمان

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا