بعد 7 أشهر من اغتياله.. إيران تنتقم لقاسم سليماني

الإثنين, 20 تموز 2020 الساعة 12:53 | سياسة, عالمي

بعد 7 أشهر من اغتياله.. إيران تنتقم لقاسم سليماني

جهينة نيوز:

أعلنت السلطات الإيرانية فجر اليوم الاثنين تنفيذ حكم الإعدام بحق الإيراني محمود كاظم موسوي مجد، الذي أدين بتهمة التجسس لصالح المخابرات الأمريكية والإسرائيلية، وتزويدهم بمعلومات عن تحركات قائد فيلق القدس الإيراني الراحل الجنرال قاسم سليماني.

وذكر المركز الإعلامي القضائي، في بيان له، أنه "تم تنفيذ حكم الإعدام بحق محمود كاظم موسوي مجد بعد إدانته بالتجسس لصالح وكالة المخابرات المركزية الأمريكية والموساد الإسرائيلي"، حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وفي 9 حزيران الماضي، أعلن المتحدث باسم القضاء الإيراني غلام حسين إسماعيلي، توقيع عقوبة الإعدام بحق موسوي بتهمة التجسس، بعدما تم اعتقاله بسبب التجسس على قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، ورصد تحركاته وتزويد العدو بأماكن وجوده وتنقلاته، مشيرا إلى أنه تقاضى مبالغ مالية بالدولار مقابل التجسس.

يشار إلى أن قائد فيلق القدس الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، قتل بغارة أمريكية على مطار بغداد، في الثالث من شهر كانون الثاني الماضي، برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي السابق أبو مهدي المهندس.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا