فرنسا.. ماكرون يواجه أكبر إضراب في عهده على خلفية مشروع إصلاح نظام التقاعد

الجمعة, 6 كانون الأول 2019 الساعة 01:06 | سياسة, عالمي

فرنسا.. ماكرون يواجه أكبر إضراب في عهده على خلفية مشروع إصلاح نظام التقاعد

جهينة نيوز:

يواجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الخميس أكبر موجة مظاهرات وإضرابات في عهده، احتجاجا على مشروع تعديل نظام التقاعد.

وحسب وكالة الأنباء الفرنسية، فمن المقرر أن تنظم اليوم في مختلف أنحاء فرنسا 250 مظاهرة، أكبرها في العاصمة باريس، علاوة على إضرابات شاملة بقطاعات النقل والتعليم.

وألحقت مظاهرات اليوم ضربة موجعة بقطاع النقل في فرنسا، حيث شارك 82% من سائقي القطارات بالإضرابات، ما أدى إلى إلغاء 80% على الأقل من رحلات قطارات المناطق و90% من القطارات السريعة، وسط مخاوف أن يستمر هذا الشلل لأيام، فيما ألغت سلطة الطيران المدني 20% من الرحلات في مطار أورلي بالعاصمة باريس.

كما تم في باريس إغلاق 11 من 16 خط شبكة مترو، بالإضافة إلى إلغاء أكثر من نصف رحلات قطارات "يوروستار" بين باريس ولندن.

كما علّقت كثير من المدارس عملها اليوم بسبب مشاركة 78% من معلميها في الإضراب، وحذرت نقابات الشرطة من "إغلاق جزئي" لمراكز الشرطة.

وطالت المظاهرات برج إيفل، أحد أبرز رموز العاصمة الفرنسية، الذي لا يستطيع السياح زيارته حاليا بسبب الإضراب.

وتحصنت سلطات باريس داخل القصر الرئاسي ونشرت ستة آلاف شرطي في المدينة استعدادا للمظاهرة الكبرى التي من المتوقع أن تمر عبر العاصمة.

وأمرت السلطات المحلية، تحسبا لأعمال شغب محتملة، بإغلاق جميع الشركات والمقاهي والمطاعم الواقعة على طول مسار المظاهرة، بالإضافة إلى فرض حظر على التظاهر في عدة مناطق، بما فيها شارع شانزليزيه والقصر الرئاسي والبرلمان وكاتدرائية نوتردام.

ولم يتضح بعد كم من الوقت ستستمر الإضرابات، وأعلنت وزيرة النقل إليزابيث بورني أنه من المتوقع أن تحدث اضطرابات في حركة النقل العام غدا الجمعة أيضا، فيما تعتزم نقابات العمال مواصلة الإضراب لأسبوع على الأقل، في محاولة لإجبار الحكومة على تقديم التنازلات.

وتعد هذه الاضطرابات اختبارا حرجا بالنسبة لماكرون الذي اتخذ من الوعد بإصلاح نظام التقاعد أحد أهم بنود برنامجه الانتخابي.

وأعرب ماكرون عن رفضه التراجع عن خطة تبني النظام التقاعدي الشامل الجديد والذي يفترض أن يستبدل 42 آلية معمولا بها حاليا في منظومة التقاعد.

وتظهر استطلاعات الرأي أن معظم الفرنسيين يعتقدون أن بلادهم تمر بأزمة اجتماعية، وكشف استطلاع أجرته منظمة Ifop أن 76% من مواطني البلاد يؤيدون إصلاح نظام التقاعد غير أن 64% لا يثقون بحكومة ماكرون في قدرتها على التغيير الناجع.

RT


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا