خاص جهينة نيوز.. الكاتب والمحلل السياسي د. طالب إبراهيم: سورية قوية بقائدها وشعبها وجيشها.. ومن سيدفع الثمن هم العرب والأتراك

الخميس, 3 أيار 2012 الساعة 17:26 | مواقف واراء, خاص جهينة نيوز

خاص جهينة نيوز.. الكاتب والمحلل السياسي د. طالب إبراهيم: سورية قوية بقائدها وشعبها وجيشها.. ومن سيدفع الثمن هم العرب والأتراك
جهينة نيوز: أكد الكاتب والمحلّل السياسي د. طالب إبراهيم في حوار خاص مع "جهينة نيوز" أن هناك توجهاً واضحاً وإرادة دولية جماعيّة لدعم وإنجاح خطة المبعوث الأممي كوفي أنان لحل الأزمة في سورية سياسياً، مضيفاً: إن واشنطن وموسكو اتفقتا على الحل في سورية، والحل كما تراه موسكو هو بقاء الرئيس بشار الأسد في السلطة مع إحلال حالة ديمقراطية في البلاد. وقال د. إبراهيم: إن روسيا وأمريكا كقوى عالمية مؤثرة على درجة مهمّة وكبيرة اليوم من التوافق لحل الأزمة السورية، بما يراعي بروز قوى عالمية جديدة كروسيا والصين، حيث بدأت روسيا تفرض نفسها كقوة عظمى في كل الملفات لتحتل موقع الاتحاد السوفييتي، فضلاً عن الصين التي أصبحت قوة ضاربة اقتصادياً وسكانياً وعسكرياً. وأضاف د. إبراهيم: الأزمة في طريقها إلى الحل بما يلائم الثلاثة الكبار (الولايات المتحدة، وروسيا، والصين) مع التأكيد أن الاتحاد الأوروبي غير موجود على الخارطة السياسية كقوة إستراتيجية عالمية، إنما تابع في سياساته وقراراته لواشنطن. وأكد د. طالب إبراهيم أن الولايات المتحدة حالياً هي أضعف هذه الأطراف بسبب المديونية العالية، كما أن قدراتها العسكرية توازي القوة الروسية، بينما قوتها الاقتصادية أقل من الصين ليس فقط بالقيمة المطلقة بل بالبنية التحتية كالجسور الآيلة للانهيار وشبكة الكهرباء الضعيفة والمفاعلات النووية التي تجاوزعمرها الـ 50 عاماً والتي تحتاج إلى تجديد وإعادة تأهيل. مضيفاً: الصين اليوم تأتي أولاً كقوة عالمية ثم روسيا ثم الولايات المتحدة. ولأن الصين تتبع روسيا في السياسة الخارجية، فلابد إذاً للولايات المتحدة من مراعاة مصالح روسيا –كما قال لافروف- ولن تحل الأزمة ما لم تراع مصالح روسيا والصين معاً.   الرئيس الأسد تشي غيفارا القرن الحادي والعشرين وفي سؤال لـ"جهينة نيوز": لماذا يتعامل الروس مع الملف السوري بخلاف الملف الليبي؟.. قال د. إبراهيم: لقد أثبتت الأزمة الليبية ضعف خبرة ميدفيدف السياسية إلى أقصى حدّ، وهناك معلومات مؤكدة أن موافقة ميدفيدف على هذا القرار كادت تطيح به، بمعنى أنه لو كان في بداية ولايته الرئاسية لكان أُطيح به، غير أن ولايته كانت بحكم المنتهية، ويوجد شخص قوي في الدولة كبوتين، كما أن اللجنة العسكرية الروسية اجتمعت اجتماعاً غاضباً، وكانت روسيا على وشك انقلاب عسكري، حيث كان بوتين في صف العسكر، فيما البرلمان أجمع على أنه ضد هذا القرار "المجنون" كما أن قوى عسكرية ومدنية في روسيا ذهبت أبعد من ذلك وطالبت بالتدخل العسكري لوقف المجزرة في ليبيا. وأضاف د. إبراهيم: الروس مرّروا القرار في ليبيا لسبب غير معلن في وسائل الإعلام وهو عدم الثقة بثبات القذافي ووفائه لوعوده، حيث عرضت روسيا عليه عام 2005 تحديث منظومة الدفاع الصاروخية والطيران، وإعادة بناء القدرات العسكرية لأن المعادلة ستكون مختلفة في الشرق الأوسط كما صرّح أحد الدبلوماسيين الروس الكبار في عام 2004: (عليكم أن تبنوا قواكم العسكرية والاقتصادية تحسباً لليل أمريكي طويل).. غير أن القذافي اتصل بكوندليزا رايس وأبلغها بما عرضه عليه الروس، وهكذا وجد الروس أن القذافي حليف لا يمكن الوثوق به. بينما بعد عام 2006 أجرت سورية تحديثات نوعية هائلة على قدراتها العسكرية بالتعاون مع الروس، ومنحتهم قواعد في طرطوس وعقدت اتفاقيات إستراتيجية هائلة مع روسيا، وبالتالي وجد الروس أن الرئيس الأسد حليف يعتمد عليه، وقف في وجه أمريكا وإسرائيل وحارب في لبنان وانتصر ووقف الموقف نفسه أثناء الحرب على غزة، حتى أن الروس كتاباً وأدباء ينظرون إلى الرئيس بشار الأسد على أنه تشي غيفارا القرن الحادي والعشرين، فهو رئيس شاب بطل ويواجه العالم ولا يتراجع، وله احترام كبير جداً في الأوساط الروسية بدليل تخلي الكتّاب الروس عن جوائزهم ومنحها للرئيس الأسد. وتابع د. إبراهيم: الأمر الآخر الذي دفع الروس إلى دعم سورية هو أن إيران ستدخل بكل قوتها في الحرب للدفاع عن سورية، ما يعني حرباً عالمية ثالثة، لأن إيران تملك قوة صاروخية هائلة. والأهم من كل الأسباب السابقة هو قدرات الجيش السوري التي لا يتصورها عقل، إذ يجب ألا يعتقد أي شخص أن هذا الجيش ضعيف، فهو أقوى جيش في المنطقة إذا استثنينا الجانب النووي، كما أن لديه القدرة على الضرب في أي نقطة يريدها وفي حال العدوان على سورية سيكون الرد ساحقاً وسيطال كل قواعد الناتو في المنطقة. ورأى د. إبراهيم أن روسيا تدرك هذه الحقيقة، وتدرك أن سورية لديها أسلحة لم تُستخدم سابقاً، وأن الناتو قد يضطر لاستخدام السلاح النووي، حينها ستكون أكبر محرقة في التاريخ لن تمررها روسيا بالطبع. هذا إضافة لولاء الجيش السوري لقيادته، فهو لم يتصدع وبقي وفياً للشعب، وفياً للوطن، وفياً لقائده. إذاً في سورية المعادلة مختلفة، ذلك أن النظام في ليبيا انهار وتصدع خلال ساعات.   أردوغان وحمد وعبد الله ربطوا مستقبلهم بإسقاط سورية وفي ردّه على سؤال "جهينة نيوز" حول خطة أنان، وإلى أين وصلت، وهل أيقنت كل من تركيا وقطر والسعودية أن سورية عصية على الكسر، وهل ستفتح خطة أنان أبواباً جديدة لتأجيج الفتنة؟.. قال د. طالب إبراهيم: خطة أنان لن تفشل، وهناك كما قلت سابقاً توافق روسي أمريكي على إنجاحها، ومن سيدفع الثمن هم العرب والأتراك. مضيفاً: إن أردوغان وحمد وعبد الله ربطوا مستقبلهم بإسقاط الدولة في سورية، والآن هم مستميتون في تآمرهم، لأنه إذا انتصرت سورية سيسقطون حتماً، ولو كان لديهم خيار سياسي لكانوا انسحبوا. وتابع د. إبراهيم: هناك اليوم دعوات من جهات دولية لوقف تهريب السلاح إلى سورية بمافيها الولايات المتحدة والناتو، وذلك تمهيداً للحل، كما أن هناك معلومات تشير إلى أن أمريكا تعاونت مع روسيا في كشف سفينة الأسلحة قبالة لبنان مؤخراً بالأقمار الصناعية. حتى إسرائيل مستعدة للتعاون في هذا الملف، لأن السوريين إذا غضبوا فأول من سيتضرّر إسرائيل، إذ ومع إطلاق 50 ألف صاروخ مثلاً على إسرائيل ستدرك أن أي أحد غير قادر على حمايتها، فالإسرائيليون يقولون إن الرئيس بشار الأسد يعي ويعني ما يقول عندما يهدّد.. لأنه ليس دمية. وحول رؤيته لواقع الأزمة على الأرض؟.. قال د. طالب إبراهيم: العصابات مهما امتلكت من أسلحة لن تستطيع هزيمة الجيش السوري على الأرض، غير أنه وللأسف ليس هناك رؤية واضحة لدى من يديرون الأزمة في سورية وكيف سيخرجون من المأزق!!. مضيفاً: هناك عمل عسكري رائع وبطولي من الجيش السوري الذي قدّم آلاف الضحايا، ولكن لا يقابله جهد سياسي موازٍ لتضحياته.. حتى أننا نكاد نشعر أن القيادة غائبة عن الواقع ولاسيما بالنسبة لانتخابات مجلس الشعب التي أعادت إقلاع الأزمة من جديد. فالأزمة تحتاج إلى حل سياسي متكامل، وحتى لو حُسمت الأمور عسكرياً فإنه عند عودة الجيش إلى ثكناته ستعود الأمور إلى ما كانت عليه. وتابع د. إبراهيم: يجب أن يقود السيد الرئيس بنفسه ثورة الإصلاح، فالعملية تحتاج وقتاً طويلاً وأعتقد أن المزاج العام لا يحتمل إجراءات طويلة الأمد. الإصلاح ليس بقوانين أحزاب وإعلام ودستور ولا مجلس شعب. الناس التي نزلت إلى الشارع تريد فرص عمل وتخفيف الفساد، يجب تنفيذ خطوات تخفّف من الاحتقان الاجتماعي، فهناك دماء على الأرض يجب أن تُحترم ويعامل الجميع على أنهم سوريون ونغلق باب التخوين للآخر. أتمنى على السيد الرئيس أن يحلّ القيادة القطرية للحزب دفعة واحدة، ويقيل الحكومة ويلغي مجلس الشعب، وأن تحكم البلاد لجنة عسكرية عليا تدير حواراً وطنياً ومجلساً انتقالياً للدولة تنبثق عنه جمعية تأسيسة تضع دستوراً جديداً يراعي جميع الأطراف المعارضة في الداخل والخارج، وأن تبدأ انتخابات برلمانية ورئاسية جديدة، ويكون الرئيس قد قاد ثورة بيضاء وتكون نسبة تأييده 200 بالمئة. وقال د. إبراهيم: الشارع يريد اليوم بطلاً، قدري جميل ليس له تمثيل ولا هيثم مناع ولا برهان غليون، والإخوان ليسوا على الأرض. هناك سعوديون وليبيون وعرب بالآلاف يقاتلون على الأرض، ومعهم آلاف السوريين المجانين، هؤلاء حتى المجتمع السوري يرفضهم. مضيفاً: الحاضنة السنيّة ترفض التطرف بالمطلق و100 بالمئة، هم يحمون الأقليات ويحمون الفكر القومي العربي، وهؤلاء العصابات مارقون على هذه الطائفة، فهم يقتلون من أبناء هذ الطائفة أكثر من غيرها. وفي سؤال لـ"جهينة نيوز" عن الطرف الآخر الذي يجب التحاور معه؟.. قال د. إبراهيم: الناس الذين نزلوا إلى الشوارع مدعوون للحوار بعد العفو العام عنهم لإنجاح العملية السياسية. لجان التنسيق مدعوة بما فيهم المسلحون الذين يقاتلون في الشارع ولا علاقة لهم بمناع ولا غيره. من يقاتل في الشارع جماعات إجرامية سيّرتها قوى سياسية يأتي على رأسها: جماعات الجريمة المنظمة التي تقتل من أجل المال، والقاعدة والتكفيريين وبقايا الأخوان المسلمين ومقاتلين آخرين. هذه الجماعات ستختفي فور بدء الحوار. مضيفاً: المطلوب الآن وبأسرع وقت النزول إلى القوى الموجودة في الشارع، ومعظمها ضد التدخل الأجنبي وهي لا يمثلها رجال الدين ولا العشائر، هم مجرد أفراد جمعهم أمر واحد، غياب فرص العمل، وغياب احترام المسؤول للمواطن، حيث أصبح الشارع يقرن كلمة مسؤول بالفاسد والمرتشي والكذاب ونحن بحاجة لقلب هذه المنظومة، ورغم ذلك ووسط هذه الكارثة نأتي بأناس كل الشارع يعرف فسادهم ونرشحم لمجلس شعب!!.   الجيش السوري يحارب نحو 200 ألف مسلح ورداً على سؤال "جهينة نيوز": ما هي المعلومات الدقيقة عن عدد المسلحين على الأرض؟.. قال د. طالب إبراهيم: الجيش الحر كذبة كبرى لتغطية عمل القاعدة والاستخبارات التركية والقطرية والسعودية. لدينا معلومات شبه أكيدة أن عدد (المنشقين/الفارين) من الجيش لا يتجاوز 3500 بين ضباط وعناصر، وهي من أقل النسب في جيوش العالم، علماً أنها ترتفع في أوقات الحرب، كما أن هناك العديد من العسكريين أُجبروا على الفرار بقوة التهديد، وبعض الضباط الكبار (عقيد دون دورة أركان) يعلمون أنهم سيتسرحون ويتقاعدون بعد شهور فينشقون بإغراء المال والسلطة. وأضاف د. إبراهيم: الجيش السوري يحارب نحو 200 ألف مسلح منهم 40 ألف مقاتلين،1000 سعودي من كبار مقاتلي القاعدة حسب مصدر سعودي عالي المستوى قال لي شخصياً: أرسلنا لكم 1000 مقاتل هم من دحروا الأمريكان في العراق وسيدحرونكم، فقلت له: إن شاء الله ستأخذونهم فطائس. وتابع د. إبراهيم: تعداد المقاتلين من غير العرب والذين قاتلوا مع القاعدة في العراق وأفغانستان نحو 3000 خطرين جداً ومنتشرين في كل المناطق. وهناك 90 ألف سوري أسماؤهم موجودة بالنشرة الشرطية في دمشق وريفها وبقية المحافظات من أصحاب سوابق الذين وجدوا (الثورة) فرصة للسلب والنهب والسرقة وتبييض تاريخهم القذر. ولدى سؤاله إلى أي درجة تلمسون ضجراً لدى الناس مما يسمّى (ثورة) ولاسيما مَنْ تعاطف معها في يوم من الأيام، وعما يسمّى ساعة الصفر؟.. قال د. طالب إبراهيم: بالنسبة للحديث عن ساعة الصفر لدى المعارضة المسلحة كل يوم عند منتصف الليل لديهم ساعة صفر، وهي تفجيرات وهجمات، ولديهم خلايا نائمة في دمشق بأعداد كبيرة يتوقع تفعيلها في ساعة معينة لمهاجمة الجيش والمقرات الحكومية والمدنيين. وأضاف د. إبراهيم: الناس وصلت إلى مرحلة الضجر بنسبة 100 بالمئة، ولاسيما المتظاهر الذي وجد نفسه بعد عام من الأحداث دون أي مكاسب، فقد أصبحت الحرية أقل والفساد أكبر والأسعار أغلى والقبضة الأمنية أشد. أضف إلى ذلك أن الناس غير راضين عن القيادة القطرية ولا عن الحكومة. وفي ردّه على سؤال "جهينة نيوز": ما رأيكم بالأداء الحكومي والأمني والعسكري خلال الأزمة؟.. قال د. إبراهيم: الأداء الحكومي نجح في المجال الاقتصادي وفشل في ملفات أخرى كملف البطالة فشلاً ذريعاً. أما الأداء الأمني فبعض الوحدات قدمت أداء أمنياً عالي المستوى، فيما وجدها البعض فرصة للنهب والسلب وكانوا أسوأ من المسلحين، غير أن القسم الأكبر قدم شهداء وضحايا. بينما الجيش قدم أداء عالياً وأخلاقياً وكان متفوقاً بكثير من الأشواط على المؤسسة الأمنية والسياسية وكان الأفضل والأكثر تضحية. وحول سؤال: هل تمكّنت الأزمة من ضرب الروح الوطنية السورية؟.. قال د. إبراهيم: لم تتمكن من ضربها بل أضعفتها، بدليل أن هناك سوريين يقتلون سوريين ويهاجمون الجيش وهو مرض عابر. وحتى المعارضين الذين يقولون "ارحل" لا يريدون من الرئيس الرحيل بل يريدون أن ترحل الحكومة والقيادة القطرية خصوصاً الأسماء المكررة المنغمسة بالفساد. فالحكومة حتى الآن لم تلتقط رسائل الشارع. مضيفاً: سيكون هناك من يتآمر على البلاد أكثر، ولكن سيكون لدينا جبهة داخلية أقوى، وبدل أن نواجه المسلحين بالجيش سنواجههم بالشعب كما يحدث الآن في كثير من المناطق في دمشق وريفها وإدلب، يوجد درجة جيدة من الوعي وحالة اقتصادية جيدة يجب تعميمها. وتابع د. إبراهيم: بالنسبة للأداء الإعلامي، في بداية الأزمة عندما صعّد الإعلام الخارجي تحريضه، قابله إعلام محلي مرتبك، ثم تحسّن الأداء الإعلامي غير أنه لم يرقَ إلى مستوى إعلام الأزمة. حيث نلاحظ تكرار نفس أسماء الضيوف دائماً على الفضائية السورية والدنيا (4 أو 5 أسماء).. بينما لا يوجد أي رمز من رموز المعارضة يتكلم.. لم لا تحضر هذه القنوات جميع رموز المعارضة لتتكلم على شاشة التلفزيون السوري ويسمع الناس طروحاتهم ويعلمون ما هي اللغة التي يتحدثونها ويكشف الناس مستواهم الحقيقي.   القيادة القطرية الحالية قدمت أسوأ أداء في تاريخ الحزب وعن تقييمه لانتخابات مجلس الشعب بعد انسحابه منها تساءل د. طالب إبراهيم: هل عقمت سورية؟... ألا يوجد لدينا سوى 150 شخصاً وزراء وسفراء ومدراء ومن ثم يترشحون لمجلس الشعب. مضيفاً: إن تأخير المؤتمر القطري للحزب أثار بلبلة في الشارع وخاصة لدى البعثيين، فالقيادة القطرية الحالية قدمت أسوأ أداء في تاريخ الحزب. وتابع إبراهيم: إن أكبر خطأ اقتُرف منذ بداية الأزمة حتى الآن هو طبيعة الأسماء التي وُضعت ورُشّحت للانتخابات، وهي أسماء مستهلكة وقسم منهم متهم بالفساد ويحتل مواقع أخرى في السلطة السياسية، ومن غير المنطقي أن يكون الشخص مسؤولاً وعضواً بمجلس الشعب، كرئيس اتحاد الطلبة والاتحاد النسائي وأمين فرع الحزب، فالبرلمان هيئة تشريعية فوق المنظمات والأحزاب. وكثير منهم كانوا يتلطون وراء إصبعهم ويقولون لي: سيسقط النظام فلِمَ أنت متحمّس؟!!.. حتى أن بعضهم قال لي إن روسيا ستشتري وتبيع، فأجيبهم: إن روسيا لن تغيّر موقفها لأسباب جيوسياسية. وعندما ذهبوا إلى موسكو قال لهم الروس إن الرئيس الأسد لن يسقط ما دامت روسيا على الخريطة، فعادوا وقالوا لي: لمسنا في روسيا موقفاً إيجابياً ومتقدماً عليك. وفي السؤال الأخير لـ"جهينة نيوز": في حال تمت الانتخابات، ما هو المطلوب من أعضاء الدورة المقبلة؟.. قال د. طالب إبراهيم: عليهم ألا يصفقوا.. وأن يعترضوا كثيراً.. ولا يوافقوا على جميع القرارات.


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 حوراني
    4/5/2012
    02:36
    البعث يريد تغير القياده القطريه
    قسما بالله ان قسم كبير من الحزبين هم من كانوا يخرجون على رأس المظاهرات وعلى سبيل المثال امين فرع اتحاد شبيبة الثوره بدرعا وعدد كبير من امناء الفرق الحزبيه بدرعا .واللهي انه كان هناك عدد من اعضاء مؤتمر الشعب الحزبيه ايضا على راس المظاهرات .والقياده القطريه نائمه وكأنه لا يوجد شيئ في سوريا. واللهي العظيم عيب وحرام على هيك قياده ان تكون في سوريا الاسد وتقود هيك شعب ابي حر يعشق الاسد. سيدي الرئيس واللهي ان اول خطوه للاصلاح هي محاسبة القياده القطريه وعزلهم فورا واستبدالهم ببعثين حقيقين وما اكثرهم وثبتت الاحداث الاخيره انهم كانوا رجال الرجال ابناء القائد الراحل حافظ الاسد
  2. 2 حموي
    4/5/2012
    03:05
    كلام حق موضوعي
    التحليل موضوعي فيه استشفاف ورؤية موضوعيةللواقع السوري وأنا بعثي منذ 40 عامأأشاطره تحليله لسوء أداء القيادة القطرية وتعاستهاوترشيحاتها للمتسلقين من الانتهازيين الفاسدين المطلوب من السيد الرئيس حركة تصحيح وتغيير جذري للواجهات القميئة التي مللنا وقرفنا من فسادها وكان الله في عونه ونصره
  3. 3 زكريا ، مغترب في هولندا
    4/5/2012
    03:08
    الدم السوري...
    في البداية، دكتور طالب (عاش مين شافك).! أين كنت طوال الأشهر الأخيرة..لأننا لم نشاهدك تقريباً منذ شهر تشرين الثاني 2011.؟! بصراحة أنا كنت من المتابعين لك في "الغربة"، لأنني "أحب" أن أسمع إلى حديثك. ماهي أسباب الحقيقية والتي من أجلها تم إنسحابك من إنتخابات مجلس الشعب.؟ إن كانت هي الأسباب التي ذكرتها في آخر تلك المقابلة.. أنا أويدك 1000000%.! هل من المعقول أن تبيعنا روسيا في آخر لحظة مثلما فعلت مع العراق في سنة 1990 وذلك عندما ذهب إليهم الأمين العام للعصابات الإرهابية المرتزقة سعود الفيصل ودفع لهم (4 مليارات دولار).؟! هل من المعقول أن أمريكا هي التي أبلغت الجهات اللبنانية عن "سفينة السلاح".؟ أنا لم ولن أصدق ذلك.؟ تابع الجزء الآخر..
  4. 4 زكريا ، مغترب في هولندا
    4/5/2012
    03:08
    الدم السوري... الجزء الآخر..
    هل من المعقول يوجد إرادة دولية جماعيّة لدعم وإنجاح خطة المبعوث الأممي كوفي أنان لحل الأزمة في سورية سياسياً.؟ وهل هذا الحل موقتاً.. أي من أجل الإنتخابات الأمريكية.؟ إلى متى سيبقى "قتل" الشعب السوري.؟ هل الدم السوري رخيص جداً جداً جداً.؟! لماذا لم يتم تأديب (السعودية وقطر) ببعض مئات من الصواريخ.؟ لا هذا ليس هراء.. لأن من أمثال (آل سعود وآل الثاني) لا يفهمون إلا لغة (المذلة) أي (الضرب).! لماذا لجنة المراقبين الدوليين تضع في كل مدينة "إثنان من المراقبين".. أليس هذا من أجل (التجسس) لصالح (الناتو).؟ أليست "سفينة السلاح" التي تم الكشف عنها من أجل أن يتم إستخدام تلك الأسلحة في لحظة هجوم مفاجىء (للناتو) على المواقع الحساسة للجيش العربي السوري والتي تم أخذها من قِبل الجو
  5. 5 زكريا ، مغترب في هولندا
    4/5/2012
    03:45
    الدم السوري... الجزء الآخر..
    هل من المعقول يوجد إرادة دولية جماعيّة لدعم وإنجاح خطة المبعوث الأممي كوفي أنان لحل الأزمة في سورية سياسياً.؟ وهل هذا الحل موقتاً.. أي من أجل الإنتخابات الأمريكية.؟ إلى متى سيبقى "قتل" الشعب السوري.؟ هل الدم السوري رخيص جداً جداً جداً.؟! لماذا لم يتم تأديب (السعودية وقطر) ببعض مئات من الصواريخ.؟ لا هذا ليس هراء.. لأن من أمثال (آل سعود وآل الثاني) لا يفهمون إلا لغة (المذلة) أي (الضرب).! لماذا لجنة المراقبين الدوليين تضع في كل مدينة "إثنان من المراقبين".. أليس هذا من أجل (التجسس) لصالح (الناتو).؟ أليست "سفينة السلاح" التي تم الكشف عنها من أجل أن يتم إستخدام تلك الأسلحة في لحظة هجوم مفاجىء (للناتو) على المواقع الحساسة للجيش العربي السوري والتي تم أخذها من قِبل الجو
  6. 6 أبن البلد
    4/5/2012
    04:49
    نعم سوريا قوية بقائدها وجيشها وشعبها ... 1
    تحية إلى الدكتور طالب إبراهيم والحمد لله على النجاة من محاولة الاعتداء ، سيدي الكريم أسمح لي كمتابع لمقابلاتك بالتعليق على بعض ما ورد في حوارك : 1** الروس لم يمرروا القرار ضد ليبيا في مجلس الأمن وإنما "خدعوا"من قبل الأمريكان بتمرير بند"مبطن"للتدخل العسكري .2**رئيسنا المفدى ليس بتشي غيفارا القرن الحادي والعشرين وإنما بشار حافظ الأسد ، إذا أطلعنا على تاريخ تشي غيفارا سنجد الفارق الكبير بين ثائر بحث عن ثورة ليقودها وانتهى صور على التي شيرتات ! ورئيس ثائر مع شعبه ضد قوة عالمية تريد النيل من وطنه وسيبقى في قلوب شعبه للأبد .3**لأول مرة أسمع بأن أحد أسباب دعم روسيا لسوريا هو أن
  7. 7 أبن البلد
    4/5/2012
    04:51
    نعم سوريا قوية بقائدها وجيشها وشعبها ... 2
    إيران ستتدخل بكل قوتها في الحرب للدفاع عن سوريا ..! وإنما لأن روسيا مقتنعة بأن لسوريا مواقف مبدئية لم ولن تتغير بتغير الزمان ...ورئيس يدافع عن هذه المبادئ لا يقارن بأي رئيس عربي آخر يحكم شعبه من خلف أسوار قصره المحمية من قبل الجيوش المرتزقة !! 4**أما بالنسبة لرموز المعارضة التي ذكرتها فأوافقك الرأي تماماً فلا أعلم على أي قاعدة شعبية يركز زعماء المعارضة في الداخل أو في الخارج ؟! وإنما يريدون الحصول على أي "كرسي" في الوطن بدعم من خارج الوطن ... ورغم أنف المواطنين"الناخبين" 5** أما بالنسبة للإرهابيين والمسلحين .... فجيشنا الباسل بقيادته الحكيمة كفيلة بتولي أمرهم والقضاء عليهم ،
  8. 8 أبن البلد
    4/5/2012
    04:52
    نعم سوريا قوية بقائدها وجيشها وشعبها ... 3
    ، وهنا أريد أن أذكر للعالم أجمع بأن عدد الجيش السوري الباسل ليس 500 ألف فقط كما يذكرون في الأعلام الخارجي وإنما هو بعدد الشعب السوري 23 مليون ... فأي جيش في العالم يملك هذا العدد من الأسود واللبوات ؟ 6** وأخيراً أعارض الأستاذ طالب إبراهيم مرة أخرى الرأي ، بأن المطلوب من أعضاء الدورة المقبلة ليس الاعتراض كثيراً وعدم الموافقة على القرارات ...!!؟ فهم الجهة التشريعية عليهم التقدم بمشاريع إيجابية ...ومناقشتها ... ومتابعة تطبيقها لصالح المواطن " الناخب" ... وتحمل المسؤولية يوم الحساب "الانتخابات التالية ..."
  9. 9 سوري وافتخر
    4/5/2012
    06:05
    د. طالب ابراهيم
    زكريا الحق معك لدينا23 مليون جندي وانا من الذين لم يحملو السلاح بحياتهم لكنني قررت اذا هاجم الناتو سوريا فساخرق كل غابات فرنسا حتى البيرينيه.والدكتور طالب هلق لازم تظهر وطنيته بعيدا عن انتخابات مجلس الشعب حيث وجب تعرية الفاسدين بكل اشكالهم لانهم الدوده التي اكلت لحمنا وباقي الاعمال الحضاريه لمجلس الشعب من خلال ايجاد فرص عمل وخاصة للجيل الشاب وايجاد القوانين والتشريعات لربط المغترب بوطنه من خلال تسهبلات زيارة الوطن والاستثمار فيها
  10. 10 ميرو اللادقاني
    4/5/2012
    09:24
    معليش
    والله كلتمك مدوزن ولزيدك من الشعر بيت في واحد من الشباب اللي بعرفهون نزل بالمظاهرات ضد الدولة لأنو ماقبلوه بالكلية الجوية لأنو عندو شعور إنو القبول بدو واسطة وهوي ماعندو!
  11. 11 د أيهم محرز
    4/5/2012
    09:57
    روح الوطن
    شهدت جنازته منذ سنين ورأيتهم يمشون فيها ويسمون انفسهم باسمه ولم يكرموه الى اليوم ورغم أن اسمه البعث مازالو يصرون على منعه من أن يبعث من جديد ولأنهم بعيدون عن اي فكر يظنون أن نفوسهم المظلمة ستظل قادرة على حجب أنوار فكره أعلم أن لحظة البعث قادمة ورغم أنهم يمانعونها وباسم البعث لايمكن أن تكون الا على أجسادهم السياسية أقول قولي وقد قرأت أسماء مرشحي الحزب وعرفت بعضهم فاعتذرت باسم الوطن لأهالي جميع الشهداء ووعدتهم بأن المنتظرين بعد الذين قضوا نحبهم سيطهرون هذا الوطن الغالي وسيبعثون الروح في البعث وفي كل جسد شعبي همه الوطن والعروبة
  12. 12 مقدادي
    4/5/2012
    11:08
    السوية مرتفعة
    أول مرة أستمع د.طالب إبراهيم يتكلم بهذه الشفافيةوهذه الجرأة النقديةفسوية النقد عنده مرتفعة هذه المرةفما السبب يا هل ترى؟
  13. 13 محمود حسن
    4/5/2012
    14:30
    الضرب بيد من حديد
    لا تتردد ياسيادة الرئيس في الضرب بيد من حديد... حتى على القياديين الحزبيين في القطرية الذين أفسدوا الحزب وحولوه إلى مزارع لهم... نعم نحن معك في الثورة البيضاء التي سماها الأستاذ طالب إبراهيم.. وإذا كنت طهرت سورية من الإرهاب بجيش عدده 400000 فإن أكثر من عشرين مليون سوري سيكونون معك وأنت تطهره من الخونة والفاسدين والمرتشين.
  14. 14 جوي
    4/5/2012
    14:30
    لا ولو
    حسيتك بالغت بعدد المسلحين لو متل ماعم تقول كان المفروض من زمان سوريا نهارت هاد العدد هائل نصف تعداد الجيش النظامي على كل حال في شي بكلامك منطقي وفي شي لا
  15. 15 بعثي منذ عام 1970
    4/5/2012
    16:05
    اعادة حساب المعايير على مسار صحيح
    كل ما جاء في الحوار كان خير الكلام واثني عليه بكل كلمة والبعث العربي الاشتراكي بريء من قياداته الفاسدة وابنائهم الفاسدبن والمخربين للوطن وعزة الوطن والناهبين خيراته ليس البعثيين وحدهم الفايدين بل القادة العسمريين وابنائهم يشرعون كل ما هو على الارض اليورية ملكا لهم من الحجر والبشر والحكومات المتتالية علة الوطن بالكاد ان يكون وزير قلبه على الوطن وابناء الوطن اما الهيئة العليا للرقابة والتفتيش هناك الفساد الاعضم بحيث ينقلب السحر على الساحر وصاحب الق متهم والمتهم صاحب حق اما القضاء يا غيني على هل القضاء بيموت صلحب الحق وبيورث الدعوة لاحفادو ناهيك عن الشرطي ورئيس المغفر ما بيكتب الضبط لصاحب قضية معينة قبل ان يدفع المبلغ المرقوم وموظف المصالح العقارية وغيره على نفس الشاكلة
  16. 16 ام سورية
    4/5/2012
    16:11
    انت حقا من الشرفاء
    تحية اليك يا دكتور طالب فانت حقيقة من رجالات سوريا الشرفاء والذين كنا وما زلنا ننتظر حديثهم الينا سواء على شاشة التلفاز ام في وسائل اعلام اخرى لاننا في اشد الحاجة لشرفاء سوريا الصادقين فكنت بلسما لالامنا ودافعا لامالنا وفي حديثك هذا كل ما قلته جريء وصادق وانا من بين امهات سوريا وما اكثرهن كنت اود ان لا ارى وجها قديما مفسدا في السابق واللاحق مرشحا نفسه واقسم يا دكتور طالب باننا قد مللنا من تلكم الشخصيات وودت ان يشترط في الترشيح سنا معينا ليكون للشباب الذي حمى الوطن النصيب الاكبر في مجلس الشعب فمثلا عندما يترشح لمجلس الشعب عدد من الاطباء او الطلاب الجامعيون فثق بان رفاقهم لن يختاروا الا الكفؤ وهكذا انني اوافقك في كل مقترحاتك شكرا لك وشكرا لجراتك واود من رئيسنا المفدى ان يتمعن في كل مااقترحت
  17. 17 سالم
    4/5/2012
    16:57
    الفساد
    كل مشاكلنا من الفساد وأولهم وأخرهم واوسطهم المسئولين من القيادة القطرية الى أخر الحبل ، نرجو من السيد الرئيس مصادرة أموالهم وبناء مستشفيات ومدارس بدل الذي هدم بسبب فسادهم، لازم يكون هناك دماء ووجوه جديدة تماما
  18. 18 سوريا وبس
    4/5/2012
    18:39
    في الكلام وجهة نظر
    تحية كبيرة للدكتور طالب ونشكر له مواقفه الوطنية الشجاعة , انا أدعم تعليق الاخ (حوراني) فمن عجائب ماشاهدنا في هذه الازمة أن العديد ممن كانوا في مناصب قيادية بعثية ومدراء دوائر كانوا من المشاركين الفاعلين في المظاهرات ولكن السؤال الاهم من اوجد هؤلاء الاشخاص في مناصبهم ؟ واذا كانت الشكوى من طريقة إختيار المرشحين الجدد فأقول فليتجاوز الناخبون الاسماء التي لايثقون بها وليكن الاختيار للمثليين البعثيين الحقيقيين طالما أن قانون الانتخاب يسمح بذلك
  19. 19 درعا درع الوطن
    4/5/2012
    19:02
    من المسؤول
    مع احترامنا للسيد طالب ابراهيم وتقديرنا له إلا انني اتعارض معه بنقطة واحدة أن من يخرج اليوم بالشوارع هم اصبحوا ناس بلا هدف ولكن الاهم هل يشاهد الدكتور أعمار المتظاهريين والتي في معظمها دون 20 عاما" وهم من طلاب المدارس السؤال الذي يطرح نفسه بقوة لماذا ياوزير التربية السابق تعمدت إقصاء دور القطرية عن عمل الوزارة ومنعت المنظمات الشعبية من ممارسة حقها في دخول المدارس وتنمية فكر الشباب وصقل مواهبهم وتوجيه فكرهم بمايتناسب مع قوة الهجمة التي كانت تشن على بلدنا إعلاميا" وعمليا" .لا بل أسوء من ذلك إلغاء التربية العسكرية من المدارس دون ايجاد البديل وختيار موجهين صغار السن للمدارس يحتاجون لمن يوجههم وبذلك وجدنا اليوم جميع طلابنا هم عماد المظاهرات ليس لشيء ولكن لأن احدا" لم يكن يول
  20. 20 خلود
    4/5/2012
    20:24
    منور........
    منور جهينة نيوز وكل سورية يا دكتور طالب.. والله اشتقنالك..... مللونا من شريف شحادة وأحمد شلاش ومن اللبنانيين,,,, وبدنا نشكر جهينة اللي رجعتك لعيونا وقلوبنا مرة تانية...
  21. 21 ابوعمار
    5/5/2012
    03:01
    جهينة نيوز خاص جهنة نيوز الكاتب والمحلل د طالب ابراهيم
    لوبسورياالف رجل مثل طالب ابراهيم لكنا بالف خير نتمنى منه ان يحاضريوميا في مجلس الشعب والقيادةالقطرية لرفع معنوياتهم
  22. 22 إدلبي حزين
    5/5/2012
    03:12
    أين الدكتور عمار ساعاتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    للعلم فقط فإن رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية في إدلب كان يقود التظاهرات ويحرض على الاحتجاج... أين الدكتور عمار ساعاتي مما كان يجري في جامعاتنا وآخره في جامعة حلب... هي مؤسسات تعليمية لن نسمح بتحويلها إلى أوكار للإرهابيين والسلفيين...
  23. 23 محب سوري
    5/5/2012
    05:46
    لا حية لمن تنادي
    شباب اللي طرحه د.طالب صحيح لن نناقش ذلك و لكن يا ترى هل هناك من يقرأ هذه التحليلات , هل هناك وزير او مدير او مسؤول مني او عضو مجلس شعب بكلف خاطره و بيقرأ هذه التحليلات و حتى التعليقات عليها. للاسف لا يوجد المشكلة اللي عنا هو الفساد الداخلي المستشري في جسد البلد من مراكز عالية جدا الى اقل امراكز حساسية من الوزراء للمدراء لغيرهم و لغيرهم و المشكلة هلق رح يجينا مجلس شعب انا بتصوري رح يكون نسخة طبق الأصل عن المجالس السابقةبرئاسة د.الابرش و عضوية فلان و فلان ..... و رح نشوف نصف أعضاء المجلس السابقين اللي ما قدرموا و ما رح يقدموا شي للبلد سوى التصفيق و الرفع ايد على الموافقة و تمرير القرارات التي تبقى حبيسة الأدراج. لا نريد هكذا مجلس , نريد مجلس يعيش نبض الشارع يعيش حالة المواطن , شو الافادة اذا
  24. 24 محب سوري
    5/5/2012
    05:51
    لا حياة لمن تنادي
    شو الفائدة اذا نجح التاجر الفلاني ذو راس المال الفلاني في الانخاات و هوي ما بيعرف كيف المواطن عم يعيش و لا كيف عم ياكل و لا كيف عم يصرف راتبه اذا موظف ولا كيف عم يحصل مصاري اذا مو موظف بدنا ناس تلامس هموم المواطن و هي بتصوري صعب نلاقيهن ضمن مجلس الشعب الي رح ينتخب قريبا و رح نبقى بنفس نمط الروتين و البيروقراطية و نفس الرئيس للمجلس , نفس اللجان و نفس الاعضاء ضمن الجان تقريبا وكلها لجان شكلية . سيادة الرئيس بشار الاسد بدأ حملة الاصلاح لازم كل واحد فينا يشد على يد ارئيس و يصف معه , الاصلاح يبدأ فيني و فيك ياأخي , مني و منك خلونا ايد وحدة ع الفساد و الفاسد مين ما كان يكون ومين ما دعمه يدعمه سواء وزير او مدير او حتى مسؤول أمني لازم الكل في البلد يكون تحت سقف البلد و القانون و دمتم و عاشت سوريا
  25. 25 ريمي صالح
    5/5/2012
    06:36
    ؟؟
    فساد البعث جعل للطرف الآخر من المعارضة الوطنية داخل سورية شعبية كبيرة ...وخاصة قدري جميل... وكنا بنتمنى ما تنسحب من الإنتخابات
  26. 26 حفيد البطل التاريخي صلاح الدين الايوبي
    5/5/2012
    11:04
    انسحاب الدكتور طالب من ترشحه البرلمان هو خسارة للشرفاء
    نفس عتوان المشاركة اعلاه عاشت سوريا الاسد
  27. 27 سوري حر
    5/5/2012
    17:41
    كلامي موجّه إلى السيد باسل سعيد مانع .... ياريتك كنت ممانع !
    إلى السيد باسل سعيد مانع أقول : انا لا أتحدث كشخص منحاز ولكن قبل أن تهاجم السيد طالب أبراهيم يجب عليك أن تعترف أن كل ما قاله السيد طالب ابراهيم هو واقع !! وموجود على الأرض يا سيد باسل بما أنك تحمل إجازتين بالحقوق تمنينى كثيرا" أن نراك تدافع عن حقوق المواطنين في المحاكم و الساحات ... تمنينى أن نسمع لك صوت حول مشكلة البطالة أو أرتفاع الأسعار أو حول مشااااااكل البناء و أرتفاع أسعار العقارات ... حول الجمعيات السكنية التي لا نراها إلا بعد 44 سنة خاصة لا نرى ضغوط عليها أو عامة ((أعلى ما بخيلك ركبو)) الكلمة المشهورة عند أي تهديد بالدولة !!! يا سيد باسل السيد طالب تحدث كثيرا" عن الفساد و عن الفاسدين خصوصا" الذين حملو الشهادات و ما استخدموها ألا عند الأهانات أو الرد على أي صوت حر !!! ي
  28. 28 عبدالوهاب الفاهم
    5/5/2012
    19:34
    تعليق على التعايقات
    ارجو من المسؤولين على الموقع نقل هذه التعليقات الى سيادة الرئيس لقراءتها وارجو ان تطلبوا من المسؤولين على الاعلام المرئي ان يطلع عليها وان يبني عليها . ارجو من الاخوة الذين يرون في انفسهم النقاء والمسؤولية والنخوة والعزة ان يتقدموا بانفسهم الى سيادة الرئيس ويطرحوا عليه ارائهم وطروحاتهم والاسماء التي يرون فيها الكفاءة والمسؤولية .... يا اخواننا هذه مرحلة مفصلية وتتطلب من الشرفاء والشجعان ان يتقدموا وبدون تردد .... اما الحياة بشرف او الموت بعزة... فلا تضيعوا الوقت في الحديث والتعليقات... فلماذا تنحصر الامور في بعض الاسماء وهي فاسدة لانهم لم يجدوا من يتحمل عنهم المسؤولية ويقطع عنهم الطريق.........
  29. 29 بموت بسوريا الاسد
    10/5/2012
    05:07
    اردني
    انا سوري اه يا هنيالي لالي لالي يا وطنا لالي بالعالي

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا