الرئيس الأسد: نسبة المشاركة العالية في الانتخابات رسالة قوية للغرب وللدول المتورطة بالحرب على سورية

الخميس, 5 حزيران 2014 الساعة 21:25 | شؤون محلية, الانتخابات الرئاسية السورية

الرئيس الأسد: نسبة المشاركة العالية في الانتخابات رسالة قوية للغرب وللدول المتورطة بالحرب على سورية

جهينة نيوز:

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم الوفد البرلماني الإيراني الذي يزور سورية لمواكبة الانتخابات الرئاسية برئاسة علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني.

وفي مستهل اللقاء عبر بروجردي عن سعادته والوفد الذي يرافقه بمواكبة هذا الاستحقاق الدستوري المهم وأكد أن الشعب السوري رسم من خلال مشاركته في الانتخابات الرئاسية صورة ناصعة عن مدى حبه ووفائه لوطنه ودولته بالرغم من الظروف الصعبة والاستثنائية التي يمر بها.

من جانبه شدد الرئيس الأسد على أن نسبة المشاركة العالية في الانتخابات تشكل رسالة قوية للغرب وللدول المتورطة بالحرب على سورية بأن الشعب السوري شعب حي ومصمم على تقرير مصيره بنفسه وهو يتطلع دائما نحو المستقبل.

واعتبر الرئيس الأسد أن الانتصارات التي يحققها الشعب السوري والنجاحات التي تحققها إيران على أكثر من صعيد وخصوصا فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني بالإضافة إلى التحولات الإيجابية التي تشهدها العديد من دول المنطقة يجعلنا أكثر ثقة واطمئنانا حيال مستقبل شعوب المنطقة.

وعبر الرئيس الأسد عن تقديره لوقوف إيران بصلابة وثبات إلى جانب سورية في مواجهة الحرب الإرهابية التي تتعرض لها منذ أكثر من ثلاث سنوات.

كما استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم وفدا من أبناء الجالية السورية في الولايات المتحدة الأميركية الذين قدموا إلى سورية للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية.

وأشار الرئيس الأسد خلال اللقاء إلى أن إصرار أعداد من المغتربين السوريين على المجيء إلى بلدهم الأم سورية للمشاركة في العملية الانتخابية يؤكد عمق انتمائهم وولائهم لوطنهم وتصميمهم على المساهمة في الحفاظ على استقلالية قراره وسيادته.

وعبر أعضاء الوفد عن سعادتهم بالمشاركة في العملية الانتخابية مؤكدين أنهم قرروا القدوم إلى سورية لإسماع صوتهم واختيار رئيسهم انطلاقا من قناعتهم بأن الشعب السوري هو الوحيد المخول تقرير مصيره وبناء مستقبله وليس أي جهة أخرى.

وتناول اللقاء شؤون الجالية السورية في الولايات المتحدة الأميركية حيث لفت الرئيس الأسد إلى أهمية تفعيل دور أبناء الوطن المغتربين في الخارج والاستفادة من خبراتهم في إعادة بناء ما دمره الإرهاب إضافة إلى دورهم الأساسي المتمثل بتقوية الوشائج التي تربط أبناءهم والأجيال الناشئة بالوطن بينما أكد أعضاء الوفد افتخارهم بالانتماء لهذا الوطن العظيم مشددين على أنهم سيكرسون كل إمكانياتهم للدفاع عن قضايا الوطن في بلدان الاغتراب والإسهام في عملية البناء وإعادة الإعمار.


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 سامر
    5/6/2014
    13:06
    رأي حر
    بما لا يقبل الشك بينت الانتخابات بأنه يستحيل القفز فوق الواقع السوري والذي توقعته الادارة الامريكية مسبقا .وهنالك واقع اخر وهو وجود نسبة من السوريين غير راضية عن سياسة الدولة ولكن ذلك لايخول هذة المعارضة فرض إرهابها والتحالف مع اسرائيل
  2. 2 سنا
    7/6/2014
    03:54
    بينت الحقيقة
    بينت الحقيقة الساطعة التي لا يستطيع إنكارها أحد أن معظم الشعب السوري مع قيادته وانه قد اعطى دولته الموافقة على اجتثاث الإرهاب من بلاده وبما لا يرقى لأي شك!وكل كلام غير ذلك كما من يريد إخفاء الشمس بإصبعه!!
  3. 3 hussain
    7/6/2014
    15:10
    رئيس الشعب
    بشار الأسد دخل التاريخ من اوسع ابوابه قوى الضلام والاستعمار الجديد القديم اتحدت على تغييره فكان اتحاد الشعب السوري حوله وانتصر وكانت الكلمه لشعبه وهذه هى الديمقراطيه التي ينبح بها سيد البيت الاسود الذي ادرك متأخرا ان موازين القوى قد تجاوزته وقوته التي قهرت ببزوغ تحالفات و دول نهضت من سبوتها واخذت دورها في زعامه العالم فروسيا لم تعد روسيا يلتسين والصين عملاق اقتصادي وعسكري قادم وايران جعلته يستجدي الحوار معها وأوروبا بدت في فصل مصلحتها عن مصالح دولته التي بدا عليها الوهن والتعب بحروب اقضت مضجع شعبه وانزلته للحضيض واصبحت امريكا بزعامته مثل الكلب الذي ينبح بعد عن عجز الهجوم.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا