جهينة نيوز
جهينة نيوز
 مقتل ضابط في سلاح الجو الأردني كان التحق بمقاتلي "جبهة النصرة" في سورية                 8 شهداء بينهم نساء وأطفال في غارات للاحتلال الإسرائيلي على غزة                 تدمير 5 أوكار للإرهابيين ومصادرة عتاد وذخيرة ومعدات تفجير في عتمان بريف درعا                 الجزائر: تفكيك شبكة إرهابية لمقاتلين عائدين من سورية                 القرضاوي: الله وجبريل وصالح المؤمنين والملائكة يساندون أردوغان!!                 حملة توقيفات في الأردن تطال "سلفيين" بايعوا أبو بكر البغدادي                 دولغوف: أحداث فيرغسون تدل على درجات التوتر المرتفعة في المجتمع الأمريكي                 السلطات الكويتية تعتقل الإرهابي والداعية التكفيري شافي العجمي ومن ثم تطلق سراحه!!                    وورلد تريبيون: تنظيم "داعش" الإرهابي يسعى لزرع خلايا نائمة في شمال أفريقيا                 إحباط محاولات إرهابيين التسلل من الوعر القديم ومن قرى اتجاه تلبيسة بريف حمص                  مفتي السعودية : تنظيما "الدولة الإسلامية و"القاعدة" الإرهابيان هما "العدو الأول للإسلام"!!                 انهيار مفاوضات وقف إطلاق النار بين الفلسطينيين والإسرائيليين في القاهرة                 المقداد: تنظيم "داعش" الإرهابي حاضن أساسي للفكر الوهابي في عدائه للأديان                 لافروف يأمل بأن تؤدي المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية إلى هدنة طويلة                 تدمير 5 سيارات مزودة برشاشات ثقيلة بمن فيها من الإرهابيين في خان العسل بحلب               
آخر تحديث للصفحة الإثنين, 2 نيسان 2012 الساعة 04:59

معلومات عن اتصالات ورسائل سرية عربية مع سورية..!

معلومات عن اتصالات ورسائل سرية عربية مع سورية..! جهينة نيوز: أكدت قناة "المنار" الأخبارية أنه وغداة مؤتمر اسطنبول للمعارضة السورية وداعميها، تقاطعت معلومات صحفية عند الحديث عن رسائل سرية يبعث بها بعض القادة العرب إلى دمشق تنفي اندفاعهم وراء المواقف التصعيدية بوجه القيادة السورية. وفي هذا الإطار، تقول المعلومات بأنَّ طرفاً سعودياً بارزاً أوضح أن ثمة انزعاجاً ملكياً من بعض تصريحات وزير الخارجية السعودي، وأن الملك لم يشأ منذ البداية كل هذا التورط في سورية. كما أن البحرين أرسلت مؤخراً رسائل إيجابية إلى دمشق، وأن ضغط الحركة الإسلامية الكويتية لم يمنع بعض أهل السلطة من القول بأن إسقاط الأسد لم يكن أمراً مطروحاً بالفعل. كما أبدى مسؤول إماراتي من أبناء الراحل الشيخ زايد استعداد بلاده للعب دور الوسيط في الحوار بين السلطة السورية والمعارضة. وتتحدث المعلومات أيضاً عن اتصالات وردت إلى القصر الرئاسي السوري قبل أيام قليلة من انعقاد القمة العربية من قبل أمير الكويت والرئيس الإماراتي وحاكم دبي وملك البحرين وسلطان عمان تؤكد أنَّ هذه الدول لا تريد القطيعة مع سورية. وكان "جهينة نيوز" قد نشر مؤخراً خبراً تحت عنوان "وساطة عُمانية بتكليف خليجي تلوح في الأفق" ذكرنا فيه أن إتصالات خليجية– خليجية جرت خلال الفترة الماضية، تضمّنت الإقرار بلا إعلان رسمي بإستحالة القدرة تحت أي ظرف على إسقاط النظام في سورية، إضافة إلى أن فحوى الإتصالات وضعت بجعبة المملكة العربية السعودية لتقرير وتقدير الموقف الخليجي من سورية. مشيرين إلى أن سلطنة عمان المقرّبة بشدة من سورية وإيران، قد عرضت سراً على عواصم خليجية أن تشرع في إجراء إتصالات مع سورية، لبحث إمكانية التهدئة السياسية والإعلامية بشأن الأوضاع داخل سورية، وحجب التغطية الإعلامية، ووقف أي إتصالات ومساع لتمويل العصابات المسلحة، التي تثير الإضطرابات وعمليات التفجير والتخريب، حيث طلبت عواصم خليجية من مسقط تأجيل الخوض في هذا العرض إنتظاراً لمباحثات الوزيرة الأميركية كلينتون مع المسؤولين السعوديين.  

تواصلوا معنا على :