جهينة نيوز
جهينة نيوز
 بان كي مون يؤكد دعمه للعراق في مكافحة الإرهاب                 ثلاثة جرحى في انفجار عبوة ناسفة زرعها إرهابيون في شارع الوحدة بالقامشلي                 إرهابيون يستهدفون محطة توليد محردة في حماة بقذائف صاروخية                 60 قتيلاً في هجوم إرهابي استهدف حافلة لنقل السجناء شمال بغداد                 الأمن الأردني يحبط محاولة تهريب أسلحة قادمة من سورية                 الجيش السوري يُفشل هجوماً كبيراً لإرهابيي "داعش" على الفرقة 17 شمال الرقة                 مقتل سعوديين ومصري وتونسي في استهداف وكر للإرهابيين المرتزقة في دير الزور                 خامنئي: جرائم الكيان الصهيوني في غزة هي من الصفات الذاتية لهذا الكيان                 23 شهيداً فجر اليوم يرفع عدد شهداء العدوان الصهيوني على غزة إلى 718                 نفذه انتحاري تونسي.. "داعش" تتبنى التفجير الإرهابي في الكاظمية                 تسريح عشرات الجنود الإسرائيليين من الخدمة بعد رفضهم الدخول إلى غزة                 بينهم مغاربة وأردنيون.. مقتل عدد من إرهابيي "داعش" و"جبهة النصرة" في ريف اللاذقية                 7 شركات طيران أجنبية وسفارات دول بينها بريطانيا وأمريكا تعلق أعمالها في تل أبيب                 شمعون بيريس يتهم مشيخة قطر بأنها أكبر ممول للإرهاب في العالم!!                 3 قتلى و6 جرحى في اشتباكات بين كتائب ليبية مسلحة للسيطرة على مطار طرابلس               
آخر تحديث للصفحة الإثنين, 2 نيسان 2012 الساعة 04:59

معلومات عن اتصالات ورسائل سرية عربية مع سورية..!

معلومات عن اتصالات ورسائل سرية عربية مع سورية..! جهينة نيوز: أكدت قناة "المنار" الأخبارية أنه وغداة مؤتمر اسطنبول للمعارضة السورية وداعميها، تقاطعت معلومات صحفية عند الحديث عن رسائل سرية يبعث بها بعض القادة العرب إلى دمشق تنفي اندفاعهم وراء المواقف التصعيدية بوجه القيادة السورية. وفي هذا الإطار، تقول المعلومات بأنَّ طرفاً سعودياً بارزاً أوضح أن ثمة انزعاجاً ملكياً من بعض تصريحات وزير الخارجية السعودي، وأن الملك لم يشأ منذ البداية كل هذا التورط في سورية. كما أن البحرين أرسلت مؤخراً رسائل إيجابية إلى دمشق، وأن ضغط الحركة الإسلامية الكويتية لم يمنع بعض أهل السلطة من القول بأن إسقاط الأسد لم يكن أمراً مطروحاً بالفعل. كما أبدى مسؤول إماراتي من أبناء الراحل الشيخ زايد استعداد بلاده للعب دور الوسيط في الحوار بين السلطة السورية والمعارضة. وتتحدث المعلومات أيضاً عن اتصالات وردت إلى القصر الرئاسي السوري قبل أيام قليلة من انعقاد القمة العربية من قبل أمير الكويت والرئيس الإماراتي وحاكم دبي وملك البحرين وسلطان عمان تؤكد أنَّ هذه الدول لا تريد القطيعة مع سورية. وكان "جهينة نيوز" قد نشر مؤخراً خبراً تحت عنوان "وساطة عُمانية بتكليف خليجي تلوح في الأفق" ذكرنا فيه أن إتصالات خليجية– خليجية جرت خلال الفترة الماضية، تضمّنت الإقرار بلا إعلان رسمي بإستحالة القدرة تحت أي ظرف على إسقاط النظام في سورية، إضافة إلى أن فحوى الإتصالات وضعت بجعبة المملكة العربية السعودية لتقرير وتقدير الموقف الخليجي من سورية. مشيرين إلى أن سلطنة عمان المقرّبة بشدة من سورية وإيران، قد عرضت سراً على عواصم خليجية أن تشرع في إجراء إتصالات مع سورية، لبحث إمكانية التهدئة السياسية والإعلامية بشأن الأوضاع داخل سورية، وحجب التغطية الإعلامية، ووقف أي إتصالات ومساع لتمويل العصابات المسلحة، التي تثير الإضطرابات وعمليات التفجير والتخريب، حيث طلبت عواصم خليجية من مسقط تأجيل الخوض في هذا العرض إنتظاراً لمباحثات الوزيرة الأميركية كلينتون مع المسؤولين السعوديين.  

تواصلوا معنا على :