ما لم ينشر من أسرار الياسمينة الزرقاء ملحق 5: العداء للصين جوهر إيديولوجيا المجموعات التكفيرية

الجمعة, 13 كانون الثاني 2012 الساعة 04:13 | مواقف واراء, عملية الياسمينة الزرقاء

ما لم ينشر من أسرار الياسمينة الزرقاء  ملحق 5: العداء للصين جوهر إيديولوجيا المجموعات التكفيرية
جهينة نيوز- خاص- كفاح نصر: قالوا لا يكفي أن تكون في النور لترى، بل يجب أن يكون ما تراه في النور، فقلت ساخراً قد يكفي أن تملك مناظير ليلية، وترى أينما كنت، فقالوا لما تسخر، فقلت لا يكفي أن ترى بل يجب أن تدقّق في الذي تراه، وتنتبه للذي تراه، وأن تنظر لترى، لا أن تحكم مسبقاً على ما ستراه، فالرؤية قرار. منذ العام 2006 وصولاً إلى العام 2011 كانت تعيش واشنطن صراعاً مع بكين، تريد واشنطن خفض العجز في الميزان التجاري مع الصين، وتطالب الصين برفع قيمة اليوان مقابل الدولار لخفض عجز الميزان التجاري، علماً بأن العام 2011 كان فيه العجز الأمريكي يزيد عن 1300 مليار دولار معظمها للصين، وبالتزامن مع الصراع الأمريكي الصيني حول قيمة اليوان كان (شيوخ واشنطن التكفيريين) وخصوصاً اللوطيين منهم -وكتبت في المسألة الجنسية عن هؤلاء اللوطيين- يقومون على الأرض بحرب دينية ضد الصين، وتحضير جماعات تكفيرية منها المسلح ومنها غير المسلح ومن هذه المجموعات من عمل في سورية. صناعة الإيديولوجيا..؟ ليس جديداً على واشنطن وإسرائيل صناعه الإيديولوجيا، فمثلاً لمحاربة المقاومة في غزة، خلقت تنظيماً متشدداً تابعاً للقاعدة، وعند رصد أي قائد ميداني من المقاومة الفلسطينية ويقرّر الإسرائيلي تصفيته يقوم هذا التنظيم بقصف مكان خال من السكان جنوب فلسطين المحتلة، كمبرر للرد الإسرائيلي، وترد إسرائيل باغتيال قيادي من قيادات المقاومة، وفي جنوب لبنان خلق ما يُسمّى المقاومة العربية للمزايدة على حزب الله، ولكن للصدف قبض على زعيم هذا التنظيم بتهمة الاتصال والعمالة لإسرائيل، ويستعاض عنه الآن بتنظيم القاعدة، ولتدمير الحركات الشيوعية خلق التطرف الشيوعي وخلق يسار أمريكا وتجدهم يكتبون مقالاً ينتقد أمريكا ومئة مقال ليس انتقاداً بل ضد كوريا الديمقراطية وكوبا وضد الأحزاب الشيوعية ومعظم مقالاتهم تحمل عنوان أزمة اليسار، والتحريض ضد الشيعة كإيديولوجيا تحول الدخول إلى الجنة بالعداء للشيعة وليس بالعمل الصالح ولا يحتاج هذا الأمر إلى شرح، وحتى تضخيم أردوغان لخطاب مؤتمر دافوس كان جزءاً من خلق البديل، ولكن في عملية الياسمينة الزرقاء تم خلق المجموعات التكفيرية عبر خلق إيديولوجيا العدو الصيني. لماذا العدو الصيني..؟ روسيا بلد مسيحي بأغلبية شرقية، وخمس سكانه من المسلمين وتدافع عن الإسلام، وللمسلمين في روسيا دور مهمّ في الحياة، وهناك مشاريع قنوات إسلامية روسية، ولهم إعلامهم، على عكس واشنطن أكبر عدو للإسلام، والتي شنّت ما سمّته حروباً صليبية ضد الإسلام، ولهذا تمّ اختيار الصين، والهدف إظهار واشنطن عدوة الإسلام كصديق للإسلام، ولجر الناس إلى خندق الصراع الأمريكي مع الصين، ولهذا تمّ صنع وتحريف الكثير من الأمور باسم الدين لخلق العداء للصين. ملاحظة: كوني أكتب بشكل شخصي وليس ضمن مركز أبحاث أو دراسات، كان عليّ التدقيق في كثير من الأمور من الخبراء في هذه القضايا ليتسنى لي فهمها وشرحها، وتحقّقت من كثير من الأمور من مختصين والبعض لم يتسنَ لي ذلك، وهذا الأمر من الأمور التي لم أتحقق منها كون خبرتي في القصص الإسلامية ضعيفة، ولهذا سأترك الأمور كما هي تاركاً للقارئ البحث في هذه الأمور وتدقيقها. جوهر الإيديولوجيا جوهر الحرب على الصين يكمن في القول إن هناك حديثاً منقولاً عن رسول الله بأنه في آخر الوقت والزمان سيتحدّ المسيحيون والمسلمون (الديانات السماوية المسلمون وأهل الكتاب) ضد الكفار الذين سيهددون العالم ويغزونه. وطلب الخبراء الأمريكيون استثمار ما سمّي في القرآن قصة (يأجوج ومأجوج) والبناء عليها، وكان الأمريكيون يصرون على عدة أمور، مثل الإيحاء بأن قوم يأجوج ومأجوج هم الصينيون، وبأن ما سمّي (سد ذو القرنين) يقع في وسط آسيا، بالقرب من بحر قزوين (حيث تريد واشنطن الوصول إلى ثرواته). وبحسب ما وصلني فإن قصة توحد المسلمين وأهل الكتاب ضد الكفار، هي بدعة تمّ اختلاقها ولكن لم يتسنَ لي التأكد من هذا الأمر، وكان يجب ربطها بقصة يأجوج ومأجوج، وطلب أيضاً استثمار ما يسمّى الترك المغول (سكان وسط آسيا) كبداية لنشر خبر يوحي للناس بأن قوم (يأجوج ومأجوج) يشبهون الصينيين، حيث يفترض أن هناك وصفاً لقوم يأجوج ومأجوج بأنهم يشبهون الأتراك، وكان يجب الحديث عن الأتراك المغول ومن ثم الحديث عن الصينيين لكي تترسخ في عقول الناس بأن قوم يأجوج ومأجوج هم الصينيون، وطبعاً هذا الأمر لا يمكنني الخوض به فهو من اختصاص علماء الإسلام، ولكن لأخذ العلم حين قام بعض المحللين السياسيين بالقول إن إسقاط سورية يعني قطع الأحلام بإعادة طريق الحرير، وقام شيوخ واشنطن باستثمار هذا الكلام للقول إن إسقاط النظام في سورية والعراق جزء من التحصين ضد قوم يأجوج ومأجوج. الحج باراك أوباما..! ومن ضمن الإيديولوجيا التي تمّ بناؤها، بأن الرئيس الأمريكي باراك أوباما مسلم، ويناضل للتخلّص من اللوبي الصهيوني، وسيعيد المنطقة إلى ما قبل اتفاق سايكس بيكو، وبالتالي سيلغي التقسيم، ويعيد الإمبراطورية العثمانية، والحكم الإسلامي، وهنا أكرّر ما ذكرته سابقاً أنه منذ العام 2001 بدأ التبشير بالعثمانية، وإعادة رسمها بغير ما كانت عليه، ومع سقوط عدوان تموز على لبنان، وقيام الدراما السورية بإنتاج عدد من الأعمال التي تحدثت عن العصر العثماني، بدأت إعادة رسم سياسة جديدة للتبشير بالعثمانية عبر قيام شركات إنتاج خليجية ببث العديد من المسلسلات التركية، وتغييب الأعمال التي تتحدّث عن الاحتلال التركي، وعلى الانترنيت التبشير بالعثمانية الجديدة، وثم التطبيل لباراك أوباما الذي ينتمي لأصول مسلمة، وتضخيم حجم أردوغان على أنه المخلّص. أخيراً... كتبت عن هذا سابقاً ضمن سلسلة الياسمينة الزرقاء، وطلب البعض توضيحات، ولازال لليوم الكثيرون يعتقدون أن مثل هذا الكلام ترهات، وبأن هناك مسلمات، ولكن لا يدركون أن المسلمات لشخص ما هي ليس مسلمات لآخر، ويمكن لأي شخص التأكد من الكلام أعلاه، ويكفي فتح نقاش مع أي شخص من القوى الإسلامية التي تخدم واشنطن حول الاقتصاد الصيني، لتسمع منه القصة الكاملة، وهذا ليس فقط في سورية، بل وكذلك في مصر وليبيا وتونس، ولهذا لمن سخر من أن هناك من يصدّق أن أوباما سيساعد المسلمين، أقول له يمكنك أن تتأكد بأن هناك الكثيرين يؤمنون بهذه الترهات، ويؤمنون بأساطير صنعها الأمريكي ونسبها للتاريخ الإسلامي. جميع الحقوق محفوظة لموقع جهينة نيوز " يمنع اعادة النشر أو الطباعة والنسخ "دون ذكر المصدر وبشكل صريح


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 اللاذقية
    13/1/2012
    04:36
    شبيح سوري وافتخر/المارد الصيني
    يسعد صباحك أخ كفاح /نأمل بالقريب استفاقة المارد الصيني والقضاء على العقرب الأمريكي وأتباعه النمل المستعرب ‏ وها أنا أرى في الأفق أكتمال هلال المقاومة وبإذن الله لنا زيارة قريبة للقدس أما عرين الأسد فسيبقى صامدا بإذن واحد أحد عاش الأسد بأشباله وجيشه البواسل وأشرافه العرب
  2. 2 ناهد عربية سورية
    13/1/2012
    04:52
    الصين هي العدو
    سلام استاذ كفاح،من المعروف ان امريكا دائما ما تحاول ايجاد العدو لاقناع الراي العام لديها بمخططاتهاوشنها الحروب بحجة الدفاع عن النفس وعن العالم بحجة الديموقراطية،فهل برايك ان واشنطن متجهة الان الى تكريس فكرة الصين كعدو،واذا كان الامر كذلك فان الامور في المستقبل ستحمل رؤية خطيرة لجهة المسلمين في روسيا وخاصة المتشددين منهم ،اذ عندها ستبرز المشاكل بين روسيا والصين،ومن جهة اخرى فان امريكا ايضا تحاول الدخول على خط الصين من خلال المسلمين الايغور على ما اعتقد واللعب على وتر انهم مضطهدون وتسليم هذا الملف لتركيا لتبدو المنقذ والدولة المدافعة عن الاسلام.ما رايك استاذ كفاح؟
  3. 3 ايمان
    13/1/2012
    06:16
    استاذ كفاح
    شكرا لك منور يااستاذناطولت علينا اشتقنالك
  4. 4 ايمان الاحمد
    13/1/2012
    06:40
    ديوقراطية امريكا
    تاكيدا لمقالتك فانه وخلال الربع الاخير من عام 2010 قبل ما عرف زورا وانتحالا الثورات العربية والاسم الحقيقي والشرعي لها فتنة الدهيماء فقد تم ضخ الالاف من المقالات عبر المواقع الالكترونية وكثير منها مواقع سورية والتي كانت تركز على موضوعين الاول:وهي ان هناك مخلوقات فضائية اعطت امريكا نهاية عام 2010 بان تنشر الديموقراطية بالعالم وذلك لان الملم العربي والاسلامي لا يتقبل م امريكا اي شيء وبالتالي فان تغيير مواقها من المسلمين كان بناء على طلب تلك المخلوقات الثاني :وهو ان الصين هو الدو اقادم للمسلمين من خلا نشر احاديث ان ياجوج وماجوج منهم
  5. 5 وفاء الزاغة
    13/1/2012
    07:48
    فتنة الدهيماء هي راس الربيع العربي
    ثم فتنة الدهيماء لا تدع أحدا من هذه الأمة إلا لطمته فإذا قيل انقضت تمادت يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا حتى يصير الناس إلى فسطاطين فسطاط إيمان لا نفاق فيه وفسطاط نفاق لا إيمان فيه فإذا كان ذاكم فانتظروا الدجال من اليوم أوغد... وقال القرطبي رحمه الله في التذكرة الدهيماء : تصغير الدهماء على معنى المذمة لها والتعظيم لأمرها كما قال (دويهية تصفر منها الأنامل) أي هذه الفتنة سوداء مظلمة , وقيل مأخوذة من الدهماء أي عامة الناس فهي فتنة العامة يقال دهماء الناس أي عامة الناس ,فالحاصل أن هذه الفتنة فتنة عامة عظيمة.. فتنة صماء بكماء وهي الرابعة ؟؟؟ يقودها عامة الناس وليس خاصتهم هل نحن بحاجة الى فتن تسلخنا من جلدنا وهل نحتاج لفتن كقابيل وهابيل ...ربما الأمة تفهم هذا الحديث الذي يتحدث معها مباشرة قبل ال
  6. 6 حسام
    13/1/2012
    08:21
    فشل أمريكا
    لن تستطيع أمريكا بعد اليوم أن تنجح في فرض إرادتها على العالم فروسيا والصين فهمتا اللعبة التي قامت بها أمريكا من خلال أمتلاك وسائل إعلامية ضخمة تؤيدها في حروبها ومن خلال امتلاك مقدرات اقتصادية كبيرة الآن الصين وروسيا اقتصادهما في نمو كبير على عكس أمريكا ولكن المشكلة عند العربان اليوم أنهم أكلب من كلب الأمير ومازال في ذهنهم أن أمريكا القوة ا لوحيدة في العالم مع العلم أن فسادا كبيرا في أمريكا يعشش فيها ومشكلات كبيرة غير قادرة الإدارة الأمريكية الغبية الحالية أن تخرج من هذه الأزمة والمارد الصيني قادم لا محالة وهو قادر على إسقاط أمريكا خلال ثوان لو سحب ديونه وسنداته من أمريكا ولكنه يتمهل من أجل تحصيل أمواله ولكي يكون سقوط أمريكا مبرمجاً
  7. 7 ميشيل
    13/1/2012
    09:43
    سورية الماضي, الحاضر, والمسقبل
    أستاذ كفاح, طولت علينا الغيبة, عسى خيراّ. من شأن تأجيج العرب ضد الصين على ماأعتقد أيضا ان دول الخليج المستعربة تخاف من الصين لانها شيوعية ولا ننسى عندما ارسلت مقاتلين إلى أفغنستان لمقاتلة الاتحاد السوفيتي سابقا على انها دولة شيوعية تحارب المسلمين وليس ببعيد عن امريكا والكيان الصهيوني حث العرب على العداء للصين, وتأجيج المسلمين في الصين على انهم مضطهدون وهذا ما حصل منذ فترة .
  8. 8 عاشقةالأسد للأبد
    13/1/2012
    10:23
    عمه فكري وعقلي
    للأسف أستاذكفاح ونحن في خضم هذه الأحداث مازال الكثيرمتمسكين برأيهم أن المؤامرةهي اختلاق من النظام وقس على ذلك أرجوأن يكون الناس أكثرانفتاحاًوتحرراًمن التفكيرالخرافي
  9. 9 ابو طه الحجازي - الحجاز
    13/1/2012
    11:50
    الحقيقة البادية للعقول الصافية
    الحقيقة انه عبر اكثر من قرن من الزمان منذ الان لم تتجراء امة على مهاجمة قلب الأمة و المكر بقلب الأمة (قلب الأمة اقصد به وسط الشرق الأوسط) مثل ما تجراء و مكر الأوروبيون و الأمريكيون بمختلف مللهم و على رأسهم الصهاينة ، فلا الصين و لا روسيا و لا غيرها تجرءوا على قلب الأمة مثل ما تجراء هؤلاء بمساعدة المنافقين ! و أخرها من الفضائع قيام جنود المارينز الإمريكيين بالتبول كالوحوش على جثث القتلى من اعدائهم .. هؤلاء الذين قالت عنهم هيلاري الصهيونية الحاقدة على الاسلام المحمدي انها تفخر بهم !! أي هراء الذي يبثونه هؤلاء و اتباعهم في أمة محمد ؟! إنهم هم الأعداء المتقدمين و الباغين و يجب علينا جميعاًدفع هذه الجيوش الشيطانية و الظلامية عن الأراضي المقدسة و عن ما جاورها لمعاجة و تطهير ما أحدثه هؤلاء العلوج و
  10. 10 ربة منزل
    13/1/2012
    15:02
    اطلب العلم ولو كان في الصين
    شكرا لتحليلك استاذي ..كتير من التحاليل قالت انو الحرب على سورية فيها نتائج مو بس لصالح اسرائيل ..لانو امريكا مصالحها اكبر من هيك بكتبر ومنها وقف المد الصيني ..والغاز ووومصالحها مابتوقف ..استاذ كفاح متى السلسلة الجديدة من الياسمينة لانو اكيد في امور جديدة انكشفت .
  11. 11 أبوحسن السويدا
    13/1/2012
    16:18
    ?..Am I right
    المسلسلات السورية بالفترة الأخيرة كانت مع التركي ومنها مسلسل قصي خولي ما بعرف شو اسمو بس كانت احداثو انو التركي المسكين الطيب مع الناس مابيعرف انو المتطويعين العرب من يقوم بتعذيب الناس على عكس الواقع وعندما كانت علاقاتنا بتركيا مائلة للبرودة كان لدينا أخوة الترابز ولا ننسا ان ماشاهدناه على المحطات العربية كافة من مسلسلات تركية هو من دوبلاجينا وفي استديوهاتنا وأسألو لورا (الممثلة ) صاحبة شركة الانتاج مع كل حبي واحترامي لها وأنا لا أقحمها في شي أبداً.
  12. 12 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:42
    الأستاذ شبيح سوري وافتخر
    صديقي الغالي شكرا لوجودك و للحقيقة أمريكيا صنعت أعدائها و هي كما ترى في تراجع ملفت بكل المجالات
  13. 13 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:43
    الأستاذة ناهد عربية سورية
    ما قلتيه قائم فعلا و حدث و لكن الفشل الأمريكي و خصوصا في العراق و سوريا فضلا عن الازمات المالية و الطرق المسدودة تجعل الامريكي ينحسر تأثيره على الساحات التي كان يعمل بها كنتيجة طبيعية لسقوطه بمكان ما
  14. 14 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:44
    الأستاذة ايمان
    شكرا لوجودك العطر دائما تقبلي اطيب التمنيات
  15. 15 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:45
    الأستاذة ايمان الاحمد
    فعلا صدقتي تماماً صديقتي تقبلي اطيب التمنيات و شكرا للمداخلة
  16. 16 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:46
    الأستاذة وفاء الزاغة
    شكرا لوجودك و أتمنى التوسيع في شرح مداخلتك الهامة في اكثر من رد و تقبلي اطيب التمنيات
  17. 17 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:48
    الأستاذ حسام
    صدقت تماما جاري إخضاع و اشنطن و ليس كسرها لما له من تداعيات على العالم تقبل مودتي
  18. 18 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:49
    الأستاذ ميشيل
    صدقت عزيزي لكن قلق الخليج من الصين ليس لانها شيوعية فالأمريكي اكبر عدو للاسلام و لكن العداء للصين كرما لواشنطن
  19. 19 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:51
    الأستاذة عاشقةالأسد للأبد
    فعلا قابلت الكثير من العينات هناك عينات ترفض حتى الحوار و ترفض حتى مشاهدة خريطة صم بكم لا يفقهون و أعتقد هم بقايا ما يحدث الآن و لهذا العلم أصبح واجب
  20. 20 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:52
    الأستاذ ابو طه الحجازي - الحجاز
    مرحبا بأهل الحجاز و شكرا لوجودك نعم يا صديقي للأسف يستثمرون الجهل و التخلف الذي كرسوه و صنعوه هم تقلب اطيب التحيات
  21. 21 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:54
    الأستاذة ربة منزل
    شكرا لك و لمداخلتك و تطرقت لامر هام فعلا اللوبي الصهيوني الامريكي لم يأخذ مصالح إسرائيل بعين الإعتبار في مشاريه السابقة و هي سابقة خطيرة ستتكرر على اسرائيل و بالنسبة لما يحدث مستمر معكم صديقتي تقبلي أطيب التمنيات
  22. 22 كفاح نصر
    13/1/2012
    19:55
    الأستاذ أبوحسن السويدا
    صديقي العزيز العامل سوري و لكن شركات الإنتاج خليجية هي التي أنتجت هذه الاعمال و تقبل اطيب التمنيات
  23. 23 فادي السوري
    14/1/2012
    12:21
    انقسام العالم عند سوريا
    أظن التخلف الطائفي استاذ كفاح هو المشرع الحقيقي لتوغل الاستعمار في اقطارنا وان كنا في سوريا لم نتداول هذه المفردات الطائفية ولكن في الحقيقة كانت كالجمر تحت الرماد والذي كان يعرف ذلك خبثاء الاسرائيليين فكيف تفسر هذا القتل والتقطيع و التمثيل بالجثث الذي لم نشهده حتى الاقتتال الطائفي في العراق فالارضية التكفيرية موغلة في كثير من مناطق سوريا وهم المشروع الناجح لضرب الدين الاسلامي ولضرب التعايش بين مكونات الشعب السوري وبعد ذلك كله نرى ان العالم انقسم بين عالم تكفيري موال للصهاينة وامريكا والغرب وعالم مسالم يحوي الاسلام الحقيقي والمؤمنين الحقيقين من الديانات الاخرى محبة السلام
  24. 24 متابع
    14/1/2012
    13:15
    لا أتمنى ذلك
    لاحظت عدم كتابتك هذه المرة لعنوان الملحق القادم,هل معنى هذا أنه غير موجود؟بالفعل هذه المجموعة من المقالات غنية بالمعلومات ولا أتمنى أن تتوقف عن سرد أسرار العملية أتمنى بالفعل(إن كان ما قلته في البداية صحيحا وأتمنى ألا يكون)أن تغير رأيك, وتستمر مجدداً في كتابة هذه المقالات, كما أتمنى أن تخبرنا ببعض مصادرك(إن لم يكُ لديك مانع)أو تخبرنا بطريقة بحثك, واستنتاجك للمعلومات,ولك جزيل الشكر أستاذ كفاح نصر,وأتمنى من بعد كفاحك,أن يأتي النصر
  25. 25 متابع
    14/1/2012
    13:36
    تساؤل
    أولاً,أنا قد أعدت النشر بنفس الاسم ليكون واضحاً أني نفس الشخص,رغم أني قد أسميت نفسي هكذا في التعليق الأول تماشياً مع التعليق,لكنه(الاسم)لا يتماشى مع هذا التعليق,لذلك أردت فقط أن أوضح,ثانياً أنا متأكد من عدم وجود تدخل خارجي في سوريا بالمعنى الحرفي,لكن بالرغم من تأكيداتك المتكررة,فأنا ومن تصريحات روسيا,التي تشعرك بالاستنفار الروسي,أشعر كما لو كنا على أبواب الحرب,,وهذا ما قصدته ب(المعنى الحرفي)فما سيحدث في نظري هو حرب,وليس تدخلاً, فسوريا ليست ضعيفة ولها حلفاؤها, لكن في حال تمت الحرب,فهي ستكون على الأراضي السورية(التركية والفلسطينية بالطبع,لكن ما عنيته أنها ستكون بعيدة عن روسيا)فهل يصح القول أن سوريا ستكون ككبش الفداء,وإن لم يك هناك حرب فما سر التصريحات الروسية
  26. 26 مواطن حر
    14/1/2012
    16:08
    سوريا
    شكرا" للأستاذ كفاح نصر على هذه الحقائق التي سردتها ولكن لي سؤالان الاول ماسبب التركيز على الفرقة الرابعة وشخص سيادة العميد ماهر منذ بداية الازمة مع أن الحقائق على الارض لم تثبت مشاركة الفرقة الرابعة لا في درعا ولا غيرها والسؤال الثاني ماهو سر علاقة قطر وتركيا بسوريا التي انقلبت بشكل لم يكن من أحد ليتوقعه
  27. 27 كفاح نصر
    15/1/2012
    00:45
    الأستاذ فادي السوري
    صدقت يا صديقي تماماً لا يمكن تقسيم المقسم لا باستثمار التخلف الطائفي و لكن أعتقد اننا تجاوزنا الخطر الاكبر و لا اخفيك القلق على منطقة النيل فما أحوج مصر و إقليم النيل أجمع الى جمال عبد الناصر اليوم
  28. 28 كفاح نصر
    15/1/2012
    00:56
    الأستاذ متابع
    للحقيقة يوجد الكثير الكثير الذي لم يكتب و هناك أجزاء قادمة و لكن قد تتأخر لهذا لم اكتب العنوان رغم اني قد انشر قسم من الذي خطط للساحل و أتتمنى أن لا يتأخر
  29. 29 كفاح نصر
    15/1/2012
    00:58
    الأستاذ متابع
    دون أي دعم خارجي سوريا قادرة على منع الناتو من التفكير بتوجيه أي ضربة لها لان ثمن هذه الضربة مكلف جداً و اما أنن تكون كبش فداء فهذا مستحيل و إذا حدثت الحرب ستكون على الأراضي الفلسطينية المحتلة
  30. 30 كفاح نصر
    15/1/2012
    01:00
    الأستاذ مواطن حر
    كتبت كثير عن علاقة قطر و تركيا في الموضوع خصوصا في الجزء الأول و الثاني و لا حقا بتفاصيل حرب الغاز, و اما حول التركيز على الفرقة الرابعه كتبت سابقا المهم و لاحقا في المقالات القادمة سأتكلم عن الذي لم اذكره راجع المقالات السابقة
  31. 31 ابو السوس
    15/1/2012
    12:22
    لعبة الايديولوجية
    برع الغرب واأمريكا على وجه الخصوص في ابتكارالايديولوجيات التي التي يناصبونها العداء فمن ايديولوجيا ماركسية الى ايديولوجيا الارهاب الاسلامي وغيرها( ايديولوجيات لا وجود لها إلافي مراكز الأبحاث الغربية ) تفصل تفصيلا وتعمم اعلاميا ليتم التعامل معها على أنها العدو المطلوب تدميره وبالطريق الى ذلك يتم تشويه وتدمير الايديولوجيا الأصلية الحقيقية . وقس على ذلك فنرى القاعدة والاخوانج هم ممثلي الفكر الاسلامي وبلدا مثل اشبه الجزيرة العربية ممثلا للحكم الاسلامي .. وهلم جر ..!ولك محبتي استاذ كفاح وتقديري.
  32. 32 عــدي من اللاذقية
    15/1/2012
    16:44
    كل الشكر لك أستاذ كفاح
    كلا استاذ كفاح لاتصدق بأن أحداً من (الطرف الآخر) لو جاز التعبير يصدق أميركا وخوفها على ديمقراطيتهم.. لكن حديثهم المتكرر وغوغائيتهم المفرطة ليست إلا امتداداً للبروبغندا التي امتهونها في تضليلهم.. وهم بذلك لايختلفون عن الضياع الذي ضرب "قواد" مجلسهم برهان غليون وتصريحاته المضحكة.. شكراً لك يا أصدق من كتب وحلل وأوصل الأفكار.. تقبل كل الأماني الطيبة أخي كفاح..
  33. 33 محمد مرعي
    16/1/2012
    11:22
    متابع قديم
    شكرا لك استاذ كفاح, وأنا متابع قديم لجميع مقالاتك رغم انني لم اعلق من قبل على اي مقالة إلا انني احتفظ بكل تحليلاتك في مجلد للتاريخ. أتمنى أن يصل صوتك إلى آذان كل السوريين. ونحن فخورين بك. ولكن أنا أتوقع نهاية الأزمة لن تكون إلا بحرب محدودة. الضغط الكبير لا ينتهي الا بانفجار. ولك الشكر
  34. 34 خالد يحيي كفاح
    17/1/2012
    18:12
    صناعة الإيديولوجيات فن صهيوني قديم متلون(برطاني أمريكي شفاف)
    كثير من هذه الحركات المنسوبة للإسلام زورا تدخل تحت هذه الصناعة كما تدل أدوارها الدولية التي تفوق حجمها الديني والسياسي (الوهابية - خونة المسلمين - التحريرية...) والمتتبع لها يعرف أن الوهابية من بينها بألوانها السفلية والقاعدية هي حقا "قرن الشيطان" كما وصفها رسول الله وبأنها تخرج من نجد في نفس الحديث الذي دعى فيه بالبركة للشام واليمن وأبى أن يدعو لنجد بسبب ما يخرج منها من شر! هذا الحديث المشهور يدل على أن كسر هذا القرن سيكون بأيدي شامية وربما يمينية أيضا... على عكس رغبة أمريكيا التي سخرتهم لمصالحها في أفغانستان لتفتيت الاتحاد السوفياتي... لكنها عندما وجهته ضد سوريا لم تدرك سر هذا الحديث وبائت بالفشل ولن تستطيع اسقاطها ولا منع بحيرة طبرية من الجفاف علامة نزول المسيح قاتل الدجال ملكهم
  35. 35 خالد يحيي كفاح
    17/1/2012
    18:32
    بعض: صناعة الإيديولوجيا الصهيوأمريكية رجل اسمه (عمران يوسف)
    هذا الرجل الغريب النيوزلندي ينشط على اليوتوب باللغة الانكليزية وفي مساجد اندونيسيا واستراليا وجنوب أفريقيا... منذ أحد عشرة عاما ليبشر الناس بالمصائب التي ستحدث لاحقا وفق ما تشتهي أمريكيا ثم بصدق تنبؤاته يجرجر المسلمين للانسحاب من حياة المدن ليعيشوا في الصحاري والغابات النائية كي يمهدوا ليأجوج ومأجوج العبور ليفعلوا ما عليهم فعله ريثما يقضي عليهم الله بقدرته دون أي كد منهم! بالطبع هذا المنافق تنبأ بسقوط البرجين 2001 وبالغزو الأمريكي لأفغانستان 2001 والعراق 2003 وبإعتداء الصهاينة على لبنان 2006 وغزة 2008/09... تنبأ بكل هذا إلا بهزائم أمريكيا والصهاينة. والغريب أن البعض صدقه وراحوا يبنون قرى نائية بعيدا عن الحضارة!!!
  36. 36 النحلاوي
    23/1/2012
    03:54
    اطفئ عقلك واشعل نور الاسلام ودع عنك المتأسلمين
    بالنسبه ليأجوج ومأجوج هم حقيقه وهم ليسو الصينيون ربما من ارضهم يخرجو ولكنهم ليسو ببشر لن تصدق الا حين ترى المؤامره الكونيه سيدي ليست من اجل الغاز فقط بس هناك شيء اعظم بكثير اليهود سرقو كثير من المخططات الاسلاميه في بيت المقدس من الاحاديث النبويه وهم يعلمون الان قد حان اقتراب خروج المهدي سيدي كفاح : صدق او لاتصدق ان اوربا او امريكا سوف ينزلون بمنطقه اسمها مرج دابق بين حلب وانطاكيا يحاولون تمزيق شمل الامه لمنعهم من التحالف من المهدي ترى ايضا خروج جبل من ذهب في الحسكه ربما المتأكد منه هو ان هذاجبل الذهب في مسرى نهر الفرات وان رأييته فلا تاخذ منه شيء المتأكد منه ايضا ان الروم امريكا وحلافائها سوف يتحالفون مع المسلمين لقتال الفرس.. والفرس لا ادري تحديدا من هي ولكني اظن انها ايران.. يتبع...
  37. 37 النحلاوي
    23/1/2012
    04:10
    يتبع
    سوف يتحارب المسلمين بالتحالف مع الامريكين واوربا لقتال ايران وربما سيتحالف الروس مع الايرانين والصين ايضا ربما وسوف ينتصر المسلمين بالتحالف مع امريكا وحلفائها وعند دخول امريكا بالتحالف مع المسلمين ليست من محبتهم للمسلمين ولكن لجعلهم درع وبعد الانتصار تغدر امريكا بالمسلمين وتنكشف نواياها وسوف تحدث حرب طاحنة بالشام الدماء تصل للركب الغوطه سوف تكون ايضا الشاهده على هذه الحرب نعم الغوطه مكان الحدث في الحرب سيخرج السفياني بعد بشار الاسد ويخرج هذا السفياني من درعا واوصافه معروفه سيقاتل قتالا عنيفه سوف ينحسر الفرات على جبل من ذهب سوف يحدث حرب ربما كهرومفاطنسيه او نيزك يصدم بالارض سوف يتوقف كل شي يعمل على الكهرباء سوف يخرج المهدي من مكه ويلتف عليه المسلمين ليحكمهم عندما لايبقى حاكم في الارض لهم
  38. 38 النحلاوي
    23/1/2012
    04:26
    يتبع
    وانت قلت ان نادي بيلنبدبرغ هو المتحكم في العالم واقول لك ان هذا النادي واجه فقط للماسونيه الماسون او المساس وقائدهم كما اسلفت هو الدجال السامري قرأت وسمعت الكثير من المحاضرات 2015 هذا العام سوف تظهر فيه امور كثيره لم ولن تستوعبها عقولنا البشريه 2022 هذا العام حرب مفصليه او حرب عالميه ثالثه العامين اللي ذكرتهم من باب الاحتمالات وليس التكهن والعياذ بالله ولكن المؤكد في الامر والواثق به اننا الان في غروب شمس الدنيا صدقني اننا الان في غروب الدنيا اي في نهايتها المحتمه اي اننا الان على ابواب الساعه بالنسبه للمتأسلمين في هذا الزمن دعك منهم نصيحه ارجع في اليوتيوب لشيخ اسمه صلاح ابراهيم ابوعرفة الاحداث اللي ذكرتها ليست بالترتيب السليم لصعوبة التقدير
  39. 39 النحلاوي
    23/1/2012
    04:34
    يتبع
    علماء وشيوخ الدين في زماننا الحقيقه قبض الله ارواحهم كأمثال كالالباني ابن باز ابن عثيمين كشك الشعراوي ... وكثير من الناس المؤمنين واصحاب القلوب الطيبه لم يتبقى الا قلة قليله جدا جدا جدا هي من تتكلم بالحق ومن يسمع لهم من اهل الدين الان هم حثالة الامه واصاغرها وسبب قبض ارواحهم هو محبة الله لهم ولما ستألو اليها الامه من فتن تأكل الاخضر واليابس والان معظم المعظم من العلماء الدين وقعو في الفتنه سوف يزداد الجهل والفقر والتخلف والمجاعه ويقل الخير كما تخطط له امريكا الى ان يخرج المهدي وعيسى ويوحدنا وتقيء الارض ذهبا وفضه ومال وقتها لن يأخذه احد لعلمهم باقتراب الساعه الخلاصه في الفتره القليله القادمه سنشهد حروب ساخنه وطاحنه وجبابره اللهم نسألك يارب ان تثبت اقدامنا على الحق أي سؤال انا حاضر..

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا