الخارجية الروسية: الوضع في الشرق الأوسط ما يزال قابلا للانفجار

الإثنين, 17 شباط 2020 الساعة 14:48 | سياسة, عالمي

الخارجية الروسية: الوضع في الشرق الأوسط ما يزال قابلا للانفجار

جهينة نيوز:

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي إيغور مورغولوف اليوم الاثنين أن الوضع في الشرق الأوسط لا يزال قابلا للانفجار ويستخدم الغرب هناك "الهندسة الجيوسياسية".

وقال مورغولوف في افتتاح مؤتمر الشرق الأوسط الذي ينظمه حالياً، نادي "فالداي": "لا يزال الوضع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، نقول بصراحة، قابلاً للانفجار. نلاحظ، أن العواقب الكارثية للهندسة الجيوسياسية للغرب تمس ليس دول المنطقة فحسب، بل في الواقع، العالم بأسره".

وأضاف مورغولوف بأن من بين تلك العواقب، انتشار الأيديولوجية الراديكالية، الإرهابيون الأجانب والمسلحون، ارتفاع عدد اللاجئين والنازحين، تجارة السلاح والإتجار بالبشر.

وجاء برسالة وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الافتتاحية في المؤتمر، قرأها مورغولوف: "ننطلق من أنه يمكن ضمان السلام والاستقرار في الشرق الأوسط، فقط، بالاستناد إلى القانون الدولي واحترام سيادة واستقلال ووحدة أراضي بلدانه".

ويذكر، أن نادي "فالداي" للحوار الدولي، هو أحد المنصات العالمية الرائدة للتفاعل بين النخب الفكرية والسياسية الروسية والعلمية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا