هل يمكن استخدام الكحول في تطهير الجروح؟

السبت, 15 شباط 2020 الساعة 11:33 | منوعات, منوعات

هل يمكن استخدام الكحول في تطهير الجروح؟

جهينة نيوز:

تقول، إيرينا يارتسيفا، اختصاصية في الطب العام: تنتشر على نطاق واسع فكرة استخدام الكحول في تطهير وتعقيم الجروح، مشيرةً إلى أن هذه الفكرة مبنية على أساس أن كحول الأثيل هو مكون أساس في المشروبات الكحولية مثل الفودكا والويسكي وغيرها من المشروبات المحتوية على نسبة عالية من الكحول، لكن هذا كان واسع الانتشار في القرن الماضي.

وتضيف: عندما يستخدم الناس هذه المشروبات في تطهير الجروح، فإنهم يفعلون ذلك اعتماداً على وجود الكحول فيها، من هذه الناحية هم محقون، حيث أن أي مادة محتوية على الكحول تعدّ مادة مطهرة، لكن من ناحية ثانية، هذه المشروبات تسبب جفاف الجلد. لذلك يتجنب الأطباء حالياً استخدام المواد المطهرة التي أساسها الكحول في تطهير الجروح بسبب أضرارها على الجلد، ولأنها تمنع تنمو البكتيريا في المنطقة التي وضعت عليها، وهذه البكتيريا تساعد على استعادة التوازن الطبيعي والتئام الجرح.

وتتابع يارتسيفا: عند الضرورة فقط يمكن استخدام المشروبات الكحولية في تطهير حواف الجرح ومحيطه، لكن ليس جميعها، لأن بعضها وخاصة الملونة منها قد تسبب الحساسية، ما يفاقم الحالة أكثر، أمّا لتنظيف الجرح نفسه، فيمكن استخدام المطهرات الطبية، وعند عدم توافرها يمكن غسل الجرح عند الحاجة بالماء النقي فقط، وعند عدم توافر أي مادة مطهرة يجب تنظيف المنطقة المحيطة بالجرح فقط، ولا ينصح بصب الكحول أو مشروب كحولي على الجرح مباشرة، لأن هذا مؤلم جداً ويؤدي إلى تضرر الأوعية الدموية، ما ينجم عنه تأخر التئام الجرح.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا