استديوهات "فوكس" السينمائية الأمريكية تستغني عن اسمها الشهير

السبت, 18 كانون الثاني 2020 الساعة 10:13 | ثقافة وفن, سينما

استديوهات

جهينة نيوز

ستتخلى استديوهات "فوكس القرن العشرين" السينمائية الأمريكية عن اسمها الشهير والذي كان يسبق العديد من أشهر الأفلام السينمائية منها "حرب النجوم" و"صوت الموسيقى".

واتخذت القرار شركة "دزني" بعدما اشترت شركة "فوكس" وأصول لها، في العام الماضي 2019، وذلك في صفقة خرافية بلغت 71 مليار دولار أمريكي، بحسب مجلة "ذا هوليوود ريبورتر" الأمريكية.

وستحمل الاستديوهات اسم "استديوهات القرن العشرين"، بعد الاستغناء عن اسم "فوكس"، بينما ستحمل شركتها لإنتاج الأفلام المستقلة "فوكس سيرش لايت" اسما جديدا هو "سيرش لايت بيكتشرز".

وسيكون فيلم "The Call of the Wild" هو أول فيلم سيحمل الاسم الجديد "استديوهات القرن العشرين"، والذي سيطرح في دور العرض السينمائية يوم 21 شباط المقبل، وهو من بطولة هاريسون فورد.

وبهذه الصفقة تضع شركة "ديزني" التي تأسست عام 1923، يدها على استوديوهات "توينتي سنتشري فوكس" السينمائية وتضمها إلى استوديوهاتها، وهما تمثلان معا 40% من عائدات التذاكر الأمريكية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا