الطفل المعجزة يغادر جامعة أيندهوفن

الأربعاء, 11 كانون الأول 2019 الساعة 15:20 | منوعات, منوعات

الطفل المعجزة يغادر جامعة أيندهوفن

جهينة نيوز:

قرر والدا "الطفل المعجزة" لورنت، الذي لم يتجاوز التاسعة من عمره، وقف دراسته الحالية في جامعة أيندهوفن الهولندية، وذلك بعد خلاف مع إدارة الجامعة.

وقال والد الطفل، ألكسندر لورنت، أمس الثلاثاء في أمستردام إنه هو الذي اتخذ هذا القرار بالتعاون مع والدة الطفل. وكان الطفل الذي يتمتع بذكاء شبه خارق قد انتهى من إتمام الدراسة الثانوية عن ثماني سنوات، وكان على وشك إتمام شهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية في أيندهوفن.

ووفقاً لبيانات إدارة الجامعة فإن والدي الطفل أرادا أن يؤدي نجلهما الامتحان قبل عيد ميلاده العاشر، ولكن الإدارة ترى أن ذلك غير ممكن، حسبما أوضحت الجامعة.

وأضافت الجامعة أن الطفل مطالب بأداء بعض الامتحانات أولاً قبل السماح له بخوض الامتحان النهائي.

وفقاً للجدول الزمني للجامعة فإن لورنت كان سيحصل على شهادة الدبلوم منتصف عام 2020 وحسب والدي الطفل فإن هناك عروضاً أخرى لنجلهما من جامعات أخرى مرموقة.

وقال الوالدان إنهما يخشيان من أن تسعى جامعة أيندهوفن لتعطيل نجلهما فترة أخرى بلا داع، وهو ما نفته الجامعة، قائلة إنه لا يوجد طالب بالجامعة حظي حتى الآن بنفس درجة الرعاية الشخصية التي حظي بها لورنت، وإنه إذا كان قد أتم دراسته في الجامعة وحصل على الدبلوم في عشرة أشهر بدلاً من فترة ثلاث سنوات المعتادة فإن ذلك كان سيكون أمراً خارقاً للعادة أيضاً.

ولم يعلن الوالدان عن الجامعة التي وقع عليها الاختيار ليتم نجلهما النابغة دراسته فيها.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا