الناتو غاضب من المانيا ... و الاخيرة : نرفض إقامة منطقة آمنة تثبت تقدم تركيا في سوريا

الثلاثاء, 22 تشرين الأول 2019 الساعة 19:57 | سياسة, محلي

الناتو غاضب من المانيا ... و الاخيرة : نرفض إقامة منطقة آمنة تثبت تقدم تركيا في سوريا

جهينة نيوز:

شدد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، على رفض بلاده إقامة منطقة آمنة تثبت تقدم تركيا في سوريا.

وقال وزير الخارجية الألماني إنه يبحث ملف إقامة المنطقة الآمنة شمال شرقي سوريا، مؤكدا أن بلاده ستظل طرفا في التعامل مع الموقف في سوريا بالتنسيق مع الشركاء.

و في ذات السياق أعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، اليوم الثلاثاء، أن اقتراح وزيرة الدفاع الألمانية انغريت كرامب كارينباور بإنشاء منطقة آمنة عند الحدود السورية التركية تخضع لمراقبة دولية بمشاركة موسكو وأنقرة، تسببت في غضب الحلفاء في الناتو.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ماس قوله "منذ يوم أمس وبعد اقتراح رئيسة الحزب الديمقراطي المسيحي، تلقينا عددا من الأسئلة من حلفائنا، وهناك بالتأكيد بعض الغضب لدى شركائنا".

وأشار وزير الخارجية الألماني إلى أن "شركاء ألمانيا لم يناقشوا بعد إنشاء مثل هذه المنطقة الآمنة".

وفي وقت سابق، قالت وزيرة الدفاع الألمانية ورئيس حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، إنها "ستقترح على الناتو إنشاء منطقة أمنة في سوريا على الحدود مع تركيا".

وأكدت أن "الوضع في سوريا يؤثر على المصالح الأمنية لأوروبا، وانتقدت الطابع السلبي الذي اتسم به تصرف ألمانيا والأوروبيين في هذه القضية حتى الآن بوصفه "كالمتفرجين من وراء سياج".

وأشارت إلى أن "إعطاء ألمانيا دفعة ومبادرة سياسية، أمر معقول لانطلاق مبادرة أوروبية داخل الناتو"،

يذكر أن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، أعلن أن اقتراح وزيرة الدفاع الألمانية انغريت كرامب كارينباور يتطلب الدراسة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا