الأمن الجنائي بالحسكة يلقي القبض على أحد أفراد عصابة احتالت على الفلاحين بنحو نصف مليار ليرة

الأربعاء, 18 أيلول 2019 الساعة 17:47 | مجتمع, حوادث

الأمن الجنائي بالحسكة يلقي القبض على أحد أفراد عصابة احتالت على الفلاحين بنحو نصف مليار ليرة

جهينة نيوز:

ألقى فرع الأمن الجنائي في محافظة الحسكة القبض على أحد أفراد عصابة تنتحل اسم منظمة دولية وهمية قامت بالاحتيال والنصب على عشرات الفلاحين ومربي الثروة الحيوانية في المحافظة.

وأفاد مصدر في فرع الأمن الجنائي بالحسكة بأن الفرع “تلقى شكاوى من المواطنين تتعلق بإقدام أشخاص يعملون تحت مظلة اسم منظمة دولية في مناطق سيطرة ميليشيات (قسد) الانفصالية حيث يشترون كميات كبيرة من القمح والشعير بعقود مؤجلة الدفع موقعة باسم تلك المنظمة”.

وبين المصدر أنه من خلال عملية البحث والتحري والمتابعة ومخاطبة مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل تبين أن المنظمة غير مرخصة وهي وهمية وهدف أفرادها النصب والاحتيال فتوجهت دورية من الفرع وتم إلقاء القبض على أحد افراد العصابة وبالتحقيق معه اعترف بشراء كمية كبيرة من الحبوب من المنتجين والمزارعين وتزويدهم بإيصالات استلام وشيكات وهمية موقعة ومختومة باسم المنظمة.

ولفت المصدر إلى أن “إجمالي قيم الحبوب التي تم شراؤها من الفلاحين والمنتجين في عموم المحافظة من قبل أفراد العصابة يقدر بنحو 500 مليون ليرة سورية”.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 محمود
    19/9/2019
    12:29
    سوريا منتصرة
    هذا ليس الهدف, الهدف إستعادة المال. عندها نقول الأجهزة الحكومية تعمل بفاعلية. لحماية الوطن في ظروف الحرب يجب فرض عقوبة الإعدام لمرتكبي الجرائم الإقتصادية.كمواطن بسيط لا أفهم لماذا الإصرار على تسمية الحرب على سوريا بالإزمة. الجبهة الداخلية هي الشرطة والقضاء, فإذا كان عمل الجهازين سليماً عندها فقط, نعتبر هذا نصراً يعادل النصر العسكري

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا