ابتلعها بهدف الانتحار واستخرجها الأطباء بعد 20 عاماً

الأربعاء, 14 آب 2019 الساعة 12:56 | منوعات, منوعات

ابتلعها بهدف الانتحار واستخرجها الأطباء بعد 20 عاماً

جهينة نيوز:

منذ عشرين عاماً، أقدم السجين لي على الانتحار داخل السجن من خلال ابتلاعه فرشاة أسنان. فبقيت الفرشاة في أمعائه طوال هذا الوقت إلى أن استُخرجت اليوم.

ويُذكر أنّها اسودّت بالكامل، كما أنّ الشعيرات فيها تفتّت جميعها. وقد لجأ الرجل إلى الطبيب بعدما شعر بألمٍ في معدته، فطُلب منه إجراء صورة أشعة.

والمدهش في الأمر أنّه اكتشف وجود "شيء" في المرارة، وكان من الضروري أن يُستخرج باستخدام تقنيّة المنظار.

وحسب ما ذكر موقع "دايلي ميرور" البريطاني، فإنّ الرجل البالغ من العمر 51 عاماً قد إعترف بأنّه حاول الإنتحار غير أنّ المحاولة باءت بالفشل كون الفرشاة لم تسبّب له أذى

وأفادت وسائل الإعلام المحليّة أنّ لو بقيت الفرشاة في أمعائه فترةً أطول، لكانت وصلت إلى كبده وتسببت بإلتهابٍ خطير.


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا