النقل أكبر الجهات العامة مشاركة في معرض دمشق الدولي.. وتجهيزاتها هي؟

الأحد, 14 تموز 2019 الساعة 10:16 | شؤون محلية, أخبار محلية

النقل أكبر الجهات العامة مشاركة في معرض دمشق الدولي.. وتجهيزاتها هي؟

جهينة نيوز

من أوسع مشاركات الجهات العامة في معرض دمشق الدولي في دورته 61 الحالية هي مشاركة وزارة النقل باعتبارها المكون الأساس الذي يقدم أوسع الخدمات المتعلقة بالنقل وغيرها، حيث تشارك الوزارة في المعرض انطلاقاً من دورها الحيوي المهم في إظهار قطاعات النقل المختلفة البرية والبحرية والجوية ورؤيتها في تأمين نقل آمن لمشاركي وزوار معرض دمشق الدولي، وإظهار صورة سورية وموقعها الجغرافي المهم وأهمية طرق النقل عبرها بين الشرق والغرب.

وأوضحت الوزارة أنها تقدم رسالتها من دمشق إلى العالم في أنماط النقل المختلفة، فطريق الحرير القديم كان يمر عبر سورية وقد اختاره الأجداد في سورية والصين لاعتبارات عديدة، وإطلالة سورية على البحر المتوسط تكسبها مكانةً استراتيجية عالمية لتقوية منافذها البحرية، إضافة لكونها عقدة جوية لحركة الطائرات واختصار المسافات وتوفير وقت وجهد المسافر.

ولنجاح هذه المشاركة اتخذت الوزارة جملة من الإجراءات في مقدمتها: تجهيز مطار دمشق الدولي من خلال إعادة تأهيل البوابات والفناكر 7 – 8 و 10 وتوزيع عددٍ كافٍ من الكراسي الجديدة في كل أنحاء مبنى الركاب، إضافة إلى تركيب شاخصات إعلانية وشاشات إلكترونية للإعلان في مبنى الركاب والموقع العام، وتركيب أدراج كهربائية جديدة في المطار، وصيانة المصاعد البانورامية في القدوم والمغادرة.

والأهم تحسين الموقع العام في المطار بزراعة المنصف في مدخل المطار بمرج أخضر وغرس بعض الأشجار وتأهيل الحدائق بشكل عام، وإعادة تأهيل السقف المستعار في مبنى الركاب إضافة لممرات البوابات، ومن ثم فتح مدخل خاص بركاب الدرجة الأولى وكبار الزوار والركب الطائر، وصيانة الموازين ووضعها في الخدمة، وبعض وحدات المعالجة المائية في المبنى رقم/1/ ما أدى إلى تحسين مستوى التكييف، كما تم تجديد وتأهيل الإنارة العامة في جميع أنحاء مبنى الركاب وتهذيب كل الكابلات في المبنى، وإعادة تأهيل بعض لوحات الدلالة في المطار، وافتتاح قاعات مأجورة لاستقبال ووداع كبار الزوار.

واستكملت وزارة النقل تجهيز صالة المطار لاستقبال الوفود المشاركة، حيث ستشمل التحضيرات ترتيب عملية استقبال الزوار، وتفعيل شعبة الاستعلامات وتزويد كونتوار الاستعلامات بكل الطرفيات والمعلومات اللازمة للإجابة عن تساؤلات المسافرين.

كما تم تطوير خدمات العربات المقدمة في المطار، وصيانة الموقع العام وزراعة الورود والنباتات في المواقع المناسبة، كما قامت وزارة النقل ببرمجة الرحلات بما يتناسب مع القادمين والمغادرين خلال فترة انعقاد المعرض بالتنسيق مع إدارة المعرض والمؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية، وستقوم الوزارة بمنح حسم لإصدار التذاكر ضمن جناح الوزارة وخلال أيام المعرض تصل إلى 25%، وتقديم كل التسهيلات من نقل المشاركين بالمعرض من وإلى القطر من مسافرين وشحن بضائع، وإجراء سحب لعدد من التذاكر المجانية.

وتالياً فإن إجراءات وزارة النقل لم تقتصر على ذلك، فقد تم تجهيز محطة مدينة المعارض وتشغيل قطار المعرض، حيث تم إنشاء محطة جديدة بالقرب من أرض معرض دمشق الدولي مؤلفة من ثلاثة خطوط مع أرصفة ومظلة وكل المستلزمات الخدمية بما فيها الطرق الواصلة بين المحطة وأرض المعرض والطاقة الكهربائية والمجموعات الكهربائية الاحتياطية اللازمة لتخديم محطة مدينة المعارض وكذلك وسائل الاتصال المختلفة اللازمة لتحقيق أمان سير القطارات، والعمل على إعادة تأهيل محطة القدم التي تعرضت لأعمال تخريبية نتيجة الظروف الأمنية التي كانت في المناطق المحيطة بها وتجهيزها بكل المستلزمات الخدمية اللازمة وصيانة الخط الحديدي الواصل بين محطة القدم ومدينة المعارض (من أجل تسيير القطارات مع المحافظة على أمان سيرها) مروراً بمحطة السبينة بعد تعرض الخط لأعمال تخريبية نتيجة الظروف الأمنية التي تعرضت لها المناطق القريبة منه بسبب الأزمة وذلك لمسافة /18/كم، إضافة إلى صيانة عربات نقل الركاب بعدد /30/ وإعادة تأهيل عربات أخرى بعدد /25/ بعد تعرضها لأعمال تخريبية، وبذلك يكون مجموعها 55 عربة نقل للركاب، ناهيك بتجهيز القاطرات الموجودة في مديرية فرع دمشق بعد تعرضها لأعمال تخريبية نتيجة الظروف الأمنية التي بلغ عددها /2/، ونقل /6/ قاطرات من محطة حلب إلى دمشق براً (بعد إصلاحها وصيانتها في حلب) وذلك بالاستعانة بالآليات المتخصصة لنقل حمولة كهذه من قبل الشركة العامة لنقل الكهرباء، وبذلك يكون العدد الإجمالي الذي وضع لخدمة زوار المعرض الحالي حوالي 63 عربة نقل للركاب وهناك أعمال قد أنجزت بقصد استثمارها في المعرض وفي مقدمتها:

تأهيل الخط الحديدي (صيانة وتحشية شاملة واستبدال مواد القسم العلوي: قضبان– عوارض- بحص– جسم ترابي– تصريف المياه) من محطة القدم وحتى محطة السبينة بطول/5/كم، ووضع خطة لتنظيم حركة القطارات واستقبال ووداع الضيوف وتنظيم حفلات غنائية ومسابقات وتوزيع الهدايا.. وتأمين جهوزية القطارات في محطة القدم وتجهيز ثمانية قطارات منها اثنان احتياط إضافة لـ55 عربة لنقل الركاب وتأهيل طريق مطار دمشق الدولي وإجراء أعمال الصيانة لطريق المطار وطريق قصر المؤتمرات، إضافة إلى ترميم الأرصفة، واستكمال أعمال صيانة أجهزة الإنارة بموجب العقد المبرم مع الشركة العامة لأعمال الكهرباء والاتصالات، وصيانة الإنارة الليلية لضمان تأمين الإضاءة اللازمة للطريق، بما يؤمن الوضوح والرؤية الليلية، إضافة للتنسيق مع وزارة الزراعة لتشذيب الأشجار على جانبي الطريق


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا