الأمن الفرنسي يقمع (السترات الصفراء) بالغاز المسيل للدموع

السبت, 13 تموز 2019 الساعة 22:24 | سياسة, عالمي

الأمن الفرنسي يقمع (السترات الصفراء) بالغاز المسيل للدموع

جهينة نيوز:

نفذ محتجو (السترات الصفراء) مظاهرة اليوم في العاصمة الفرنسية باريس و مدن أخرى بعد نحو ثمانية أشهر من بدء هذا الحراك احتجاجاً على سوء الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية فيما قمعتهم قوات الأمن باستخدام الغاز المسيل للدموع.

وذكرت وكالة فرانس برس أن المتظاهرين رفعوا إضافة إلى الشعار التقليدي الذي يطالب باستقالة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون شعارات تندد بمسؤولين فرنسيين بينهم وزير البيئة والرئيس السابق للجمعية الوطنية الفرنسية فرنسوا دو روجي.

واعتقلت قوات الأمن الفرنسية عدداً من المتظاهرين واستخدمت الغاز المسيل للدموع في تفريقهم خلال اشتباكات عدة في شرق باريس كما منع المتظاهرون من دخول محطة ليون وتم تفريقهم قبل أن تنتهي المسيرة في محطة أوسترليتز.

وتلقى سياسات ماكرون الداخلية والخارجية مزيداً من الرفض والمعارضة على الصعيدين السياسي والشعبي في فرنسا حيث تتواصل احتجاجات حركة السترات الصفراء منذ تشرين الثاني من العام الماضي للمطالبة باستقالته على خلفية سياساته الاقتصادية الفاشلة التي أدت إلى ارتفاع تكاليف المعيشة بشكل كبير وتزايد معدل البطالة بين الفرنسيين.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا