سفير أميركا يفتتح بِمطرقته الجزء الاخير من النفق الاستيطاني بالقدس

الأحد, 30 حزيران 2019 الساعة 23:25 | سياسة, عالمي

 سفير أميركا يفتتح بِمطرقته الجزء الاخير من النفق الاستيطاني بالقدس

جهينة نيوز:

ظهر السفير الاميركي لدى كيان الاحتلال الاسرائيلي ديفيد فريدمان في مقطع فيديو تم تداوله مساء اليوم الاحد على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يهدم بمطرقة زنتها 5 كيلو غرام الجزء الاخير من نفق في القدس المحتلة.

وكانت سلطات الاحتلال اعلنت انها ستفتتح نفقا تم حفره في القدس المحتلة بحضور مسؤولين أميركيين كبار.

ويمتد النفق من بركة سلوان وحتى حائط البراق (المبكى).

و ردا على نية مبعوث الرئيس الأمريكي للشرق الأوسط جيسون جرينبلات، والسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، حضور تدشين النفق الذي تقيمه إسرائيل أسفل منازل الفلسطينيين في بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى قالت عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير حنان عشراوي اليوم الأحد، إن الإدارة الأمريكية شريكة لإسرائيل في "جرائمها" في مدينة القدس.

وطالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، "من العالم أجمع بما في ذلك الشعب الأمريكي، مشاهدة المستوطن فريدمان وإلى جانبه المستوطن غرينبلات، يحفرون تحت بلدة سلواد الفلسطينية".

وقال صائب عريقات إن "هذا لا يمكن أن يكون سفيرا لأمريكا، إنه رئيس مجلس المستوطنات".

وصرح عريقات بأنه "على كل من حضر ورشة المنامة المشاهدة، لرؤية ازدهار الاستيطان، وتهديد المسجد الأقصى".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا