في خطوة عدوانية تطال الوثائق الرسمية..واشنطن تسجّل أبناء الجولان السوري المقيمين فيها كـ"إسرائيليين"

الجمعة, 19 نيسان 2019 الساعة 19:11 | سياسة, عالمي

في خطوة عدوانية تطال الوثائق الرسمية..واشنطن تسجّل أبناء الجولان السوري المقيمين فيها كـ

جهينة نيوز:

بعد اعتراف الرئيس الاميركي دونالد ترامب بسيادة كيان الاحتلال الاسرائيلي على الجولان السوري المحتل، أدخلت الخارجية الأمريكية تعديلات على سياستها تقضي بتسجيل أبناء الجولان المقيمين في أمريكا كـ"إسرائيليي الأصل".

وأفادت صحيفة "هآرتس" العبرية بأن هذه التغيرات تعكس النهج الجديد للإدارة الأمريكية تجاه المسألة، وهي ستطال الوثائق الرسمية، مثل الجوازات الأمريكية الممنوحة للسوريين من الجولان المقيمين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح موقع CNS أن القواعد الجديدة للخارجية الأمريكية تقضي بذكر ’إسرائيل’ كمسقط رأس أبناء الجولان طالبي الجواز الأمريكي، بدلا عن سوريا، كما كانت الحال حتى الآونة الأخيرة.

في الوقت نفسه، لا تزال القواعد الجديدة للخارجية الأمريكية تصنف مدينة القدس والضفة الغربية وقطاع غزة كأراض يجب تحديد وضعها النهائي ضمن التفاوض، وتنص على عدم ذكر ’إسرائيل’ كمكان ولادة أبناء هذه المناطق.

ولا تزال وزارة الخارجية الأمريكية تحدد مكان ولادة أبناء القدس بـ"مدينة القدس" فقط، لا "مدينة القدس، إسرائيل"، وذلك على الرغم من اعتراف ترامب العام الماضي بهذه المدينة عاصمة للكيان الصهيوني.

وكان مبعوث الإدارة الأمريكية إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات قد نشر على حسابه في "تويتر" في وقت سابق من الأسبوع الجاري خريطة رسمية جديدة للخارجية الأمريكية يظهر فيها الجولان السوري المحتل كـ’أرض إسرائيلية’.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    19/4/2019
    20:28
    راحت علينا كنا صوتنا بالانتخابات الماضيه لليمين المتطرف
    يمكن قريبا سنرفع دعوه تعويض - وتشريد - وحق العوده / ضد دوله اسرائيل - يعني كما يقول المثل / قبرنا الفقــــــر... ولسه بتقولوا ترمب - حمار .. وضد الشعوب المناضله لاستعاده حقوقها/ بالمفاواضات / والقرارات الشخصيه - وصفات القرون - وهاي بسيكاره / ماريغوانا مرخصه / اعاد ترمب نص مليون لاجئ سوري لاراضيهم - وحق التعويض مضمون ؟ و الشغله صار بدها محامي يهودي امريكي ... واليوم صار عندنا خياريين لاثالث لهما /// يا اما حق العوده للشام بدون ما تتفلسف علينا المخابرات الروسيه بالشام - وتتهمنا باننا معارضين / نص كم / او حق العوده للجولان المحتل / او حق العوده لشمال القفقاس المحتل بدون ما تتجوز روسيه ./ وهدا القرار صار بدهو / كاس وطاس..

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا