قباقيبي: سكن الممرضات باقٍ!

السبت, 6 نيسان 2019 الساعة 09:42 | شؤون محلية, أخبار محلية

قباقيبي: سكن الممرضات باقٍ!

جهينة نيوز

موظفون في جامعة دمشق ومن بينهم أساتذة جامعيون متعاقدون مع رئاسة جامعة دمشق للعمل بعقود سنوية، فوجئوا في مطلع العام الدراسي عند تجديد العقود لهم أنه تم إلغاء تعويض المعيشة من رواتبهم، وهنا كانت الطَّامة الكبرى لدى هذه الفئة الذين كانوا يتقاضون ثلاثين ألف ليرة ليُخصم منها أحد عشر ألف ليرة!.

وعبّرت هذه الفئة عن امتعاضها الشديد لإلغاء هذا الجزء من الراتب، وأشاروا إلى أنهم كثيراً ما حاولوا مراجعة رئيس جامعة دمشق ورفع كتب يشرحون فيها معاناتهم مطالبين بإعادة تعويض المعيشة إلى رواتبهم، وأنه دائماً ما وعِدوا بحلول ولكن من دون أي نتيجة تُذكر منذ بداية العام الدراسي في الشهر التاسع العام المنصرم حتى الآن، وأنهم كلما سألوا المعنيين عن الوضع تكون الإجابة: يبقى الحال على ما هو عليه!.

وكثيرون منهم وخاصةً الأساتذة الجامعيين المتعاقدين لسان حالهم يقول: لماذا نستمر في عملنا بهذا الراتب الضئيل؟، منوهين بأن الحال إذا بقي على ما هو عليه فسيتركون عملهم في جامعة دمشق!.

صحيفة «تشرين» توجهت إلى رئيس جامعة دمشق محمد ماهر قباقيبي لنقل معاناة الموظفين المتعاقدين عامةً والأساتذة الجامعيين بشكلٍ خاص، الذي لفت إلى أنه تم طلب إعادة تعويض المعيشة من مجلس التعليم العالي، مؤكداً أن التعويض سيعود خلال الأسابيع المقبلة.

ورداً على سؤال الصحيفة بخصوص سكن الممرضات أشار قباقيبي إلى أن سكن الممرضات سيبقى، وأن الموضوع الآن هو إيجاد نظام داخلي لهذا السكن الذي يفتقر لوجوده، والذي يعتمد على تحديد من يقطنون في هذا البناء، وأن هناك من هنَّ من غير الممرضات يعيشون فيه أيضاً على حد تعبيره، منوهاً بأن هذا السكن سيكون ضمن شروط وأسس ومعايير واضحة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا