الصين تستنسخ صاروخ روسي أحدث ثورة في مفاهيم الحرب و واشنطن في حيرة

السبت, 30 آذار 2019 الساعة 20:08 | تكنولوجيا, علوم أخرى

 الصين تستنسخ صاروخ روسي أحدث ثورة في مفاهيم الحرب و واشنطن في حيرة

جهينة نيوز:

تستمر الولايات المتحدة الأمريكية في تخريب الأمن الدولي، منسحبة من الاتفاقيات الأمنية الدولية الواحدة تلو الأخرى.

وتهدد واشنطن إبان ذلك الآخرين متوعدة بمعاقبتهم، وتشكو في الوقت نفسه "تهديدات" الآخرين.

وكشف موقع إلكتروني أمريكي مؤخرا عن قلق الولايات المتحدة من سلاح صاروخي تقوم الصين بصنعه، معتبرة أن الصين بصدد استنساخ الصاروخ الروسي البعيد المدى المعروف باسم Club-K.

الموقع الامريكي يشير الى منظومة كلوب كونتنر –كي التي صنعتها روسيا لحماية دول لا تملك جيوش من إعتداءات دول كبرى و نجحت هذه المنظومة التي كشف عنها لأول مرة عام 2009 بتغير مفاهيم الحرب.

وتكمن خطورة هذا الصاروخ، وفق الخبير الأمريكي ريك فيشير، في إمكانية وضعه داخل حاوية السلع التي تحملها السفن التجارية، أي أن إدخال هذه الصواريخ إلى الموانئ الأمريكية أمر ممكن وسهل، وهو ما يمنح الصين وروسيا وشركاءهما إمكانيات جديدة للاعتداء على الولايات المتحدة وحلفائها بالطريقة المباشرة أو غير المباشرة، بحسب الخبير, علماً بأن هذه المنظومة مخصصة لتدمير حاملة طائرات من على سطح سفينة تجارية صغيرة.

ويمكن بواسطة سلاح كهذا، وفق الخبير الأمريكي، تخريب إلكترونيات الغواصات الأمريكية التي تحوي 50 في المائة من الترسانة النووية الاستراتيجية الأمريكية بينما لا تدرك واشنطن على مَن ترد في حال تلقت ضربة بهذا السلاح، إذ يمكن أن يكون سلاح كهذا في حوزة روسيا والصين ودول أخرى و هو ما سيجعلها في حيرة من أمرها.

سبوتنك - وكالات


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا