"تبييض للإرهاب".. انتقادات للإعلام الغربي على طريقته في تغطية مجزرة المسجدين

الأحد, 17 آذار 2019 الساعة 21:13 | ثقافة وفن, تلفزيون

جهينة نيوز:

تعرضت بعض وسائل الإعلام الغربية ولاسيما قناة "بي بي سي" البريطانية لانتقادات لاذعة على طريقتها في تغطية مجزرة المسجدين ومتابعة تطوراتها.

فقد أعربت وزيرة حقوق الإنسان الباكستانية شيرين مزاري عن استيائها لأسلوب "بي بي سي"، وقالت عبر تويتر: "أتابع حاليا قناة "بي بي سي"، وأنا مصدومة بعدم وصف مراسلها في نيوزيلندا الهجوم بالإرهابي".

وأضافت: "بدلا من ذلك، يصفون الهجوم الإرهابي بالقتل الجماعي! شيء مقزز".

بدوره، كتب رفعت جاويد الذي عمل محررا في "بي بي سي" لـ12 سنة: "كمحرر سابق في الشبكة، أشعر بخيبة أمل لا تصدق إزاء افتتاحياتكم المتحيزة بشكل واضح. لقد وصف كل من رئيسي وزراء نيوزيلندا وأستراليا مجزرة كرايس تشيرش بالهجوم الإرهابي، لكن بالنسبة لمحرري قناتكم وموقعكم هذا مجرد هجوم المسجد! عيب عليكم!".

وشاطر هذا الرأي كثيرون من رواد تويتر، مشيرين إلى أن "بي بي سي" لم تتردد في استخدام كلمة "الإرهاب" لوصف الهجوم الذي أوقع 6 قتلى قرب مبنى البرلمان البريطاني في مارس 2017.

ولفت بعض رواد الإنترنت والصحفيين إلى عناوين صحيفة "ديلي ميل" البريطانية كمثال على الازدواجية في تغطية الإعلام الغربي للهجمات الإرهابية التي استهدفت المدن الأوروبية من جهة، ومجزرة المسجدين في نيوزيلندا من جهة أخرى، حيث ركزت الصحيفة على "الجانب الإنساني" لسفاح المسجدين وسرد شهادات أقربائه وأصدقائه.

وأشار المعلقون والمتابعون في اتقاداتهم للإعلام الغربي، إلى أن الصحف النيوزيلندية والأسترالية لم تتردد في إطلاق صفة الإرهاب على سفاح المسجدين وجريمته.

RT


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    18/3/2019
    04:36
    عمليه مدروسه بعنايه والغايه منها حل مشكله الارهاب وليس لعكس
    لتحلوا مشكله اخلقوا مشكله اكبر- هذه النظريه هي المعمول بها في الساحات السياسيه التي تديرها اليوم اجهزه الاستخبارات لكي تصبح مواجهه الارهاب استحقاق عالمي ، وهذا السيناريوا المدروس كفلم لهوليود/ليجلس الجميع وليقرورو مصير هذه الظاهره بعد ان انقلب السحر على الساحر وهذه العمليه هي مقدمه لمشروع محبوك - والسبب مكان تنفيذ العمليه لكي يضبطوا ردات الفعل - ثم اسم الكنيسه لزياده الاهتمام والزمـان والمنفذ والاطراف الداخله في الملف بعد ان بدات تتسرب خيوط العمليه من بلغاريه وتركيا وطريقه التنفيذ بشكل سينمائي والتغطيه الاعلاميه المشبوهه وليس من الصدفه ان يبدا الارهاب بسبتمبر ١١ بالاسلاميين ولينتهي بكنيسه الرب علي يد متطرف مسيحي / يعني تقاسموا الجريمه واليوم سيتقاسموا الحل لان لملف اصبح اكبر من الجميع ؟!

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا