دي ميستورا: اللجان الدستورية السورية ليست نابعة من قرار دولي وربما تكون نقطة انطلاق

الأحد, 16 كانون الأول 2018 الساعة 11:44 | سياسة, عالمي

دي ميستورا: اللجان الدستورية السورية ليست نابعة من قرار دولي وربما تكون نقطة انطلاق

جهينة نيوز

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص بالأزمة السورية، ستيفان دي ميستورا، إن اللجنة الدستورية، التي يتم العمل عليها لحل الأزمة "ليست نابعة من القرار الدولي، لكنها ممكن أن تكون نقطة للانطلاق".

وأضاف دي ميستورا في حلقة نقاشية حول "النضال من أجل العدالة" على هامش منتدى الدوحة اليوم الأحد "الدستور هو نقطة الانطلاق، وتقسيم السلطات هو شيء مهم وكبير، وهي ليست ضمن القرار 2245".

وتابع "مهما تكون الدول كبيرة ومهمة، فإن القرار في النهاية هو للأمم المتحدة، وإن لم تعط موافقتها على هذه اللجنة، فإنها غير شرعية".

وأشار دي ميستورا إلى أنه حتى 31 ديسمبر/ كانون الأول يعمل بنشاط للتوصل إلى حل للأزمة السورية.

وأوضح "يجب على الجميع أن يدركوا، أنه لا يمكن الفوز ببساطة.. وإن كان حل في سوريا لا يتضمن كلمة إشراك، ولم يتحقق من خلال دستور قوي وشامل، ستحصل مشاكل كبيرة".

ولفت إلى أن "السوريين هم من يجب أن يقرر، الأمم المتحدة مهمتها إطلاق عملية شاملة وقابلة للحياة".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا