لماذا أزالت فيسبوك 70 حساباً وصفحة تتعلق بجيش ميانمار؟

الإثنين, 27 آب 2018 الساعة 17:25 | تكنولوجيا, إنترنت

لماذا أزالت فيسبوك 70 حساباً وصفحة تتعلق بجيش ميانمار؟

جهينة نيوز

أزالت شبكة التواصل الاجتماع "فيسبوك"، عشرات الحسابات والصفحات العائدة لقيادة جيش ميانمار، وذلك بعد أن اتهمتهم البعثة الأممية الخاصة بارتكاب جرائم حرب ضد أقلية الروهينغا.

وجاء في بيان نشر على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن الشركة تسعى لمنع "انتشار الكراهية والتضليل" ضد مسلمي ميانمار. وفي إطار الحملة، "جرت إزالة 18 حساباً و52 صفحة من الفيسبوك وحساب واحد من الانستغرام ، حيث كان عدد المشتركين ما يقرب من 12 مليون شخص. وندخل في القائمة السوداء 20 شخصاً ومنظمة من ميانمار، بمن فيهم قائد القوات المسلحة الجنرال، مين اونغ خلاين".

وأضاف البيان أن أسماء هؤلاء الناس والمنظمات كانت قد أدرجت في تقرير البعثة الأممية المستقلة للتحقيق في أحداث ميانمار.

وأعلنت البعثة الأممية المستقلة للتحقيق في أوضاع الروهينغا في ميانمار في وقت سابق من هذا اليوم، أن هناك معلومات كافية لمحاكمة قيادة جيش ميانمار، بمن في ذلك قائده الأعلى، مين أونغ خلاين، بتهمة القيام بأعمال إبادة تجاه أقلية الروهينغا في ولاية راخين.

تاس


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا