تركيا تخصص 4 ملايين ليرة لمن يسلمها المجاهد “علي كيالي”

الإثنين, 12 شباط 2018 الساعة 21:49 | سياسة, عالمي

تركيا تخصص 4 ملايين ليرة لمن يسلمها المجاهد “علي كيالي”

جهينة نيوز

وضعت حكومة الاحتلال التركي المسؤولة عن ادخال ارهابيين متعددي الجنسيات الى سورية, كل من “صالح مسلم” و المجاهد “ علي كيالي” إلى القائمة الحمراء التي تضمّ «قادة التنظيمات الإرهابية» حسب وصفها, علماً بأن تركيا تدعم تنظيمات ارهابية مثل جبهة النصرة المصنفة ارهابية في الامم المتحدة.

و خصصت سلطات الاحتلال التركية جائزة بقيمة 4 ملايين ليرة تركية لمن يسلم كل من “صالح مسلم” رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي”، و”علي كيالي” (مهراك أورال) بحسب تركيا , و هو قائد “المقاومة السورية في لواء إسكندرون” بحسب ما نقلت صحيفة “يني شفق” التركية.

كما أضافت أنقرة كل من “مسلم” و “كيالي” إلى القائمة الحمراء التي تضمّ «قادة التنظيمات الإرهابية» حسب وصفها.

وكانت الخارجية التركية قد طالبت موسكو بتوضيحات إزاء ظهور “علي كيالي” بين المشاركين في سوتشي، وأعربت عن انزعاجها من مشاركته بالمؤتمر وأضافت بأن اسمه لم يكن مدرجاً ضمن قائمة المدعوين التي سلمتها روسيا لتركيا.

وتتهم تركيا “كيالي” بالتخطيط لأعمال معادية لتركيا منها التفجير الذي وقع في بلدة “الريحانية” على الحدود السورية التركية عام 2013، بينما يرد المجاهد “كيالي” إنه يدافع عن بلده ويسعى لتحرير لواء اسكندرون المحتل من قبل تركيا.

وكانت أنقرة قد استطاعت تحييد القوى الكردية السورية عن مؤتمر “سوتشي” وأهمها “حزب الاتحاد الديمقراطي” وعلى رأسه “صالح مسلم” بعدما امتنعت موسكو عن دعوته إلى المؤتمر, و لكن موسكو أعلنت في وقت لاحق رفضها إخراج حزب الاتحاد الديمقراطي من اي محادثات سورية سورية.

وكالات


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    13/2/2018
    00:44
    انطاكيه والقدس لها قصه طويله .. يعني استراجاع القدس اسهل ..
    بلا افــــلام ملونه يا كيال ، وبلا كلام من فوق الاساطيح ، خليهم يطلعوا من الباب ، وجرابلس ومن الاشراف علي المناطق الامنه ، ونقاط المراقبه ، واحد الضامنين لمؤتمرات اسيتانا وبعدها تفلسف علي لوء اسكندرون الذي قدمة الغرب هديه لتركيا المهزومه نكايه بالمسيجيين الارتذوكس الذين تحالفوا مع المسلمين وشاركو بطرد الكاثوليك من القدس وعاقيوهم باهداء لواء لسكتدرون لتركيا ،هاي قصه طويله خلي ابوك يحيلك اياها وانطاكيه والقدس ليست قرار سوري او تركي والسوريين لو بدهم لواء اسكندرون كان ما مات زكي الارسوزي قهر.. واسترجاع اسطنبول اسهل من استرجاع لواء اسكندرون ؟ المفاجاه انو ما تسوى عند الاتراك غير اربع ملاييم بس ، وهذول مصروف ابن اردوغان بليله واحده ولا رشوه لموظف جمارك وبهاي مع حق تزعل.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا