الآثار والمتاحف: تدمير تركيا لمعبد عين دارة بعفرين تعبير عن الحقد والكراهية والهمجية ضد الهوية السورية

الأحد, 28 كانون الثاني 2018 الساعة 11:04 | شؤون محلية, آثار سورية

الآثار والمتاحف: تدمير تركيا لمعبد عين دارة بعفرين تعبير عن الحقد والكراهية والهمجية ضد الهوية السورية

جهينة نيوز

أدانت المديرية العامة للآثار والمتاحف في وزارة الثقافة عدوان النظام التركي على المواقع الأثرية في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي والتي أدى آخرها إلى تدمير معبد عين دارة.

ودعت المديرية في بيان لها “المنظمات الدولية المعنية وكل مهتم بالتراث العالمي الى إدانة هذا العدوان والضغط على تركيا لمنع استهداف المواقع الأثرية والحضارية في منطقة عفرين إحدى أغنى البقاع السورية بالآثار والتراث الثقافي”.

وأكدت المديرية أن هذا العدوان “يعبر عن مدى الحقد والكراهية والهمجية التي يمتلكها النظام التركي ضد الهوية السورية وضد ماضي الشعب السوري وحاضره ومستقبله”.

ويعد معبد عين دارة أحد أهم الأبنية الأثرية التي بناها الآراميون في سورية خلال الألف الأول قبل الميلاد ويتميز بمنحوتاته النادرة المصنوعة من الحجر البازلتي وتم اكتشافه عام 1982من قبل بعثة وطنية كما أسهمت بعثة يابانية من متحف الشرق القديم في طوكيو بترميم بعض منحوتاته.

ويعد تل عين دارة الأثري أحد أهم مدن مملكة بيت أغوشي الآرامية وتبلغ مساحة الموقع نحو 50 هكتارا.

يذكر أن القوات التركية تشن عدواناً على منطقة عفرين والقرى المحيطة بها في ريف حلب الشمالي ما تسبب باستشهاد وإصابة عدد من المدنيين ونزوح الآلاف عن قراهم وبيوتهم إضافة إلى وقوع دمار كبير في المنازل والبنى التحتية والأماكن الأثرية.


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا