لأول مرة ..مهرجان لأفلام المثلية الجنسية في تونس

السبت, 20 كانون الثاني 2018 الساعة 12:21 | ثقافة وفن, سينما

لأول مرة ..مهرجان لأفلام المثلية الجنسية في تونس

جهينة نيوز:

نظمت جمعية "موجودين" في العاصمة التونسية مهرجان الأفلام عن قضايا وحقوق المثليين والمثليات والمتحولين جنسيا.

المهرجان الذي عقد لأول مرة في تونس والعالم العربي تضمن سلسلة من الأفلام القصيرة من دول مختلفة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن التحديات التي يواجهها "مجتمع ميم" بسبب الميول الجنسية، حسب "بي بي سي".

وقالت سندا بن جبارا، إحدى المنظمات للمهرجان، إنهم لم يحصلوا على تصريح من السلطات لأن المثلية الجنسية يجرمها القانون التونسي.

وأضافت بن جبارا إنهم عقدوا المهرجان في مكان معلوم فقط "لمن نثق بهم، كما قمنا بالاتفاق مع حرس خاص لتأمين المهرجان وفعالياته."

وقالت إن منظمي الحفل لم يتلقوا أي تحذير من السلطات قبل أو أثناء انعقاد المهرجان.

وتابعت سندا قائلة: "الواقع تغير في تونس، وإنه تم تسجيل أربع منظمات معنية بحقوق المثليين والمثليات جنسيا مؤخرا".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    20/1/2018
    15:26
    وين الغنوشي .. وجماعته ... ولا خايفن من منايك فرنسا .
    هناك اولويات اهم بكثير للشعب التونسين من هذا الموضوع يعني انتهيتوا من كل المشكال وبقيت هذه المشكله ؟ ولا يوجد في دساتير وقوانيين العالم استثناء اسمه حقوق للمثلين الا في بعض مدن الغرب ولاسباب وربما المتحولين موضوعا اخر والمثليين تعتبرها كل القيم والقوانيين والثقافات والمجتمعات حالات لها اسبابها وهي نتيجه (ل) وليس طبيعه ونقول عنها انها طبيعيه لانها موجوده حتي عند الحيوانات ؟ وهناك الكثير من الصفات موجوده عند الحيوانات لا يحتاجها البشر والمساله المثليه الكثير منها ناتجه لقله الوعي وتخلف المجتمعات في معالجه هذه الظواهر ودراساتها وليس تبريرها واعتبارها تخضع للاضطهاد، اي هناك واجبات للمجتمعات تجاه هذه الحاله التي لكل حاله سببب يجب معالجته ولانعتبرها حاله يجب فهمها بل معالجتها.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا