ديالا الحاج عارف تتجول وتقول ..الاداء جيد والنتائج الحقيقية برؤية المعقوين

الإثنين, 27 أيلول 2010 الساعة 23:15 | رياضة, الأولمبياد الرياضي الخاص للمعوقين ذهنياً

 ديالا الحاج عارف تتجول وتقول ..الاداء جيد والنتائج الحقيقية برؤية المعقوين
جهينة نيوز : بدأت منافسات مباريات كرة السلة للفتيات في مدينة الفيحاء الرياضية حيث حقق فريق سورية ب الفوز على فريق سورية أ بفارق نقطة واحدة وبنتيجة 26 25 فيما تفوق الفريق المصري على الفريق اللبناني بنتيجة 18 11 . ولفتت الدكتورة ديالا الحاج عارف وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل خلال جولتها على المباريات إلى أن الأداء الجيد والثقة التي يظهرها اللاعبون هي نتيجة التدريب والتأهيل مؤكدة أن أهمية المباريات ليست بالنتيجة بل بالجهد الذي يقدمه المشاركون لتأكيد قدرتهم على القيام بعمل جيد والالتزام بقواعد معينة والتفاعل مع المجتمع بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.وأوضحت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل أن نتائج الأولمبياد الحقيقية تبرز برؤية المعوقين كإفراد فاعلين في مجتمعاتهم قادرين على العمل والتخطيط لمستقبلهم . بدوره أوضح طريف قوطرش مدير الألعاب في الأولمبياد الوطني أن عمليات التقسيم بالنسبة لكرة السلة انتهت وبدأت المنافسات الفعلية معتبرا أنه لا يوجد فريق رابح وخاسر فالجميع قد حصدوا نتيجة رابحة أساسية وهي تسليط الضوء على هذه الفئة كأشخاص قادرين على العمل والانجاز والتفاعل.ولفت قوطرش إلى أن التغييرات التي طرأت على برامج المنافسات هي بسبب تغيير بعض الفرق المشاركة للأسماء واللاعبين موضحا أنه سيصدر اليوم البرنامج الكامل والصحيح للمباريات وأماكنها. من جانبه أعرب نجيب الحبال مدرب فريق السلة السوري ب للإناث عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه بالرغم من أنه جديد ولم يتلق سوى شهرين ونصف من التدريب وقال ان الفريق يجمع فتيات من عدة محافظات مثل دمشق وحلب وحمص لا يعرفن الكثير عن شروط وقواعد اللعبة وبفضل تكاتفهن وتعاونهن حققن الفوز وأنجزن ما هو غير متوقع وقال باسم بدران حكم المباراة ان كرة السلة لعبة محببة ولها شعبية كبيرة وسهلة الممارسة في حال اتقن اللاعب مهاراتها موضحا انه تم تعديل بعض أنظمتها لتراعي اللاعبين حيث قررت أربع فترات وكل فترة 8 دقائق بما يخفف الجهد على المشاركين.ولفت بدران إلى أن ذوي الإعاقة لديهم إمكانيات كبيرة يستطيعون الاستفادة منها بالتدريب والتمرين وتعلم القواعد. بدورها قالت مدربة الفريق اللبناني ان إدارة الأولمبياد طلبت منها قبل أسبوعين من المباريات تغيير الفئة العمرية من 16 /25 إلى 16 /21 وبالتالي كان الوقت المتاح للتدريب قصير جدا كما أن هناك فرقا كبيرا في القدرات مع الفريق المصري بالإضافة إلى إصابة بعض اللاعبات في مباريات التقسيم كل ذلك أدى إلى خسارة فريقها وإحباطهم من المرة الأولى. فيما قال فريد السيد سليمان مدرب الفريق المصري ان تدريب اللاعبات بدأ منذ شهر أيار الماضي وقد اجتمعت الفتيات المشاركات من 12 محافظة بهدف مشاركة أكبر شريحة ممكنة في مصر لافتا إلى أن الهدف بالنهاية هو التأكيد على قدرات وإمكانيات هذه الفئة وضرورة تحقيق مشاركتها بمختلف النشاطات والمجالات. وتعتبر كرة السلة من أقدم الرياضات التي تم إدخالها للاولمبياد الخاص وذلك ضمن الدورة الإقليمية الثانية التي أقيمت بالمغرب عام 2000 وشارك فيها ثلاثة فرق للفتيات من مصر ولبنان والمغرب وأثناء الألعاب الإقليمية الثالثة بلبنان 2002 شاركت فرق من لبنان ومصر والكويت وعمان والأردن إضافة إلى الألعاب الإقليمية السادسة التي أقيمت في أبو ظبي عام 2008 وشارك فيها 96 لاعباً ولاعبة من 7 دول.  


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا