كيف يساهم الربو في زيادة نوبات الصداع النصفي المزمن ..؟

الإثنين, 2 كانون الثاني 2017 الساعة 11:35 | منوعات, صحة

كيف يساهم الربو في زيادة نوبات الصداع النصفي المزمن ..؟

جهينة نيوز:

توصلت أحدث الأبحاث الطبية إلى أن الربو يعد مؤشراً قوياً على التعرض لنوبات الصداع النصفي المزمن في المستقبل، ولاسيما بين المرضى الذين يعانون من الصداع النصفي بين الحين والآخر.

وقد أجريت الأبحاث على أكثر من 4,500 شخص ممن يعانون من الصداع النصفي بصورة عرضية بواقع أقل من 15 نوبة صداع شهرياً في عام 2008، ليتم متابعة المشاركين في الدراسة على مدار عامي 2008 – 2009 ،واستناداً إلى الردود على الاستبيان، تم تقسيمهم إلى مجموعتين واحدة مع الصداع النصفي العرضي ويتعايشون مع نوبات الربو ، والمجموعة الأخرى يعانون من نوبات الصداع النصفي دون نوبات الربو.

وكما وجد الباحثون أن نحو 12% من سكان الولايات المتحدة يعانون من الصداع النصفي ، وهو ما يقرب من 3 مرات أكثر شيوعاً بين النساء منه بين الرجال .

وبعد مرور عام من المتابعة، وجد الباحثون أن الصداع النصفي المزمن عاد للظهور مرة أخرى ، بنسبة 5,4% بين المرضى الذين يعانون من نوبات ربوية في مقابل 2,5% للمرضى الذين لا يعانون من نوبات ربو.

ويعد الصداع النصفي والربو من الاضطرابات التي تنطوي على الالتهابات وتنشيط العضلات الملساء في الأوعية الدموية أو الشعب الهوائية ، لذلك فالالتهابات المتعلقة بالربو قد تؤدى إلى الصداع النصفي المتقدم.


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا