خبر وتعليق...نصر سوري روسي إيراني مشترك على الإرهاب

الخميس, 22 كانون الأول 2016 الساعة 23:41 | تقارير خاصة, أضواء على الحدث

 خبر وتعليق...نصر سوري روسي إيراني مشترك على الإرهاب

جهينة نيوز:

الخبر: الرئيس الأسد- خلال استقباله اليوم في دمشق مساعد وزير الخارجية الإيراني-: "تحرير حلب من الإرهاب ليس انتصاراً لسورية فقط بل لكل من يسهم فعلياً في محاربة الإرهاب وخاصة إيران وروسيا، وهو في الوقت ذاته انتكاسة لكل الدول المعادية للشعب السوري والتي استخدمت الإرهاب كوسيلة لتحقيق مصالحها".

التعليق: كلام يؤكد "عالمية" الحرب على سورية، ولا سيما معارك حلب، فالإرهاب ذو الطابع الدولي والذي استوطن أجزاء من حلب لسنوات، لم يهدد السوريين فحسب، بل شكّل إنذاراً لدول أخرى هي الآن فاعلة في الملف السوري...ومن جهة أخرى فالدول التي دعمت هذا الإرهاب، إنما لعبت من خلف كواليسها دور المعتدي الحقيقي على وحدة سورية بواسطة أدوات الإرهاب الرخيصة، وهاهي اليوم ترافق خروج إرهابييها من حلب بدموع أممية خائبة تعبّر عن خسارة شوط كبير من مخطط تفتيت سورية وتقسيمها انطلاقاً من مدنها الكبرى.

الخبر:الجيش السوري دمّر عشر طائرات مسيّرة ومفخخة أطلقها مسلحو "جبهة النصرة" في بلدة "النعيمة" باتجاه منطقة سكنية في مدينة درعا.

التعليق: خلال ست سنوات من انطلاق الأحداث المفبركة ضد استقرار سورية، يمكن للمراقبين الدوليين دراسة هذه الحالة الغريبة من تطوّر الاحتجاجات "الصبيانية" المزعومة إلى حرب "طائرات مفخخة" ضد الشعب السوري تسيّرها تنظيمات متأسلمة تتلقى دعمها المباشر من قبل الولايات المتحدة والكيان الإسرائيلي والسعودية وقطر...وبدوره فالجيش السوري الصامد يتصدى بوسائله الممكنة لوسائل غير معقولة ينسبها البعض من الدول المعادية إلى "ثورة مطالب شعبية"!!! لذا فخصوم اليوم من داعمي هذا الإرهاب ضد سورية لا يجوز لهم الجلوس على طاولة سياسية مع السوريين الذين دفعوا ثمن الإرهاب الدولي لعقود قادمة من الزمن.

الخبر: نائب وزير الخارجية الروسية: لا يوجد تواصل بيننا وبين فريق ترامب حتى الآن... المؤسسات الأميركية تعمل حالياً بما يسمى "الفرق الانتقالية"...

التعليق: المؤسسات الأميركية -وحتى خلال "الأزمة السورية"- عملت بطريقة الفرق الانتقالية المتنقلة التي تشبه طرق عمل العصابات...وهذه الطريقة ميزت أسلوب "أوباما" طيلة فترته الرئاسية بما يعفيه كنظام أميركي من تبعات دولية رسمية حسب اعتقاده، ولكن هل يخرج أوباما من البيت الأبيض بريئاً؟!

الخبر: وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يبحث تطورات الأحداث في سورية مع نظيريه السعودي عادل الجبير والكويتي صباح خالد الحمد الصباح.

التعليق: تركيا توصل رسالة إلى "الخليج العربي" مفادها أن الإرهاب المدعوم لفظ أنفاسه السياسية الأخيرة في حلب، وعليه ارتداء بزة السياسة مع الإرادة الدولية الجديدة.

الخبر: قطر تموّل المناهج الدراسية للتلاميذ السوريين في تركيا.

التعليق: قطر لم تدعم نشوب أخطر أزمة في سورية فحسب، بل إنها تعمل على خلق أزمات مستقبلية.

الخبر: حوالي سبعة آلاف مشتبه به بالتورط في أنشطة إرهابية بألمانيا.

التعليق: رقم مثير للرعب في ألمانيا وأوروبا عموماً، ويجب أن يدعوها إلى الابتعاد عن المخططات التي تستهدف الشعوب لأن ثمن ذلك لا بد وأن تشارك أوروبا بدفعه.

المصدر جهينة نيوز .


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا