خبر وتعليق... "داعش" سفير النوايا الدموية الأميركية في المنطقة

الإثنين, 19 كانون الأول 2016 الساعة 23:37 | تقارير خاصة, أضواء على الحدث

 خبر وتعليق...

جهينة نيوز:

الخبر: الولايات المتحدة تقرر تأجيل الهجوم على الرقة.

التعليق: الولايات المتحدة شرعت بتغيير تكتيكاتها بعد تحرير حلب، ولا بد أنها ستعلن إيماءً للروس أن "داعش" هو ورقتها الدموية في المنطقة، وبالتالي فمن المتوقع بعد هجوم داعش الأخير على تدمر تخفيف الضغط عليه في الرقة والموصل، وحيث يتواجد، وهذا سيمكّن التنظيم الإرهابي من تعزيز قواته وتسليحه وقيامه بتهديد مناطق أخرى في سورية، لكن تلك المناطق بالتأكيد هي ضمن البرمجة الأميركية لمخططها ضد سورية. 

الخبر: القيادة الأميركية تعترف  بأن عملية  "تحرير الموصل" سوف تكون طويلة الأمد.

التعليق:  وهذا يصب أيضاً في ردود الفعل الأميركية على تحرير حلب، ومن ضمن ردود الفعل هذه تقوية تنظيم داعش في المنطقة وشق طرق جديدة قديمة له فيها ليشغلها بالقتل والدمار وتقطيع الأوصال، من أجل التأثير على انتصارات الجيوش النظامية وحلفائها سواء في سورية أو العراق.

الخبر: معهد واشنطن لسياسة الشرق الأوسط: وجهة الجيش السوري المحتملة بعد إكمال السيطرة على حلب، هي إدلب أو الرقة أو دير الزور.

التعليق: بل إن الوجهة الحقيقية للجيش السوري بعد تحرير حلب وقبل هذا التحرير هي كل الأراضي التي يتواجد فيها الإرهاب.

الخبر:  ممثل حزب "الاتحاد الديمقراطي" الكردي في العراق غريب حسو: بما ان قوات "سوريا الديمقراطية" هي التي تهاجم الرقة فإنها بعد تحريرها تنضم إلى منطقة الحكم الذاتي تلقائيا.

التعليق: هذا الممثل يتلو تعليمات الأميركان وما خططوا له منذ البداية، وهو احتلال الرقة من قبل تنظيم داعش الإرهابي وإعطاء دور البطولة لفصائل كردية انفصالية في "تحرير المدينة"... 

الخبر: قائد "قوات التحالف" الأميركي الجنرال ستيفن تاونسيند: القوة الرئيسية على الأرض لتحرير الرقة من الارهابيين هي قوات "سوريا الديمقراطية"، لأنها القوة الوحيدة القادرة على مواجهة "داعش". 

التعليق: وهذه المعلومات خرجت من السر إلى العلن بعد إجراءات الولايات المتحدة في المنطقة، بما يعني أنها فرضت بالقوة من تريد لما سموه عملية "تحرير الرقة".

الخبر: هنري كيسنجر: لدى الرئيس فلاديمير بوتين رباط عاطفي داخلي كبير مع التاريخ الروسي، وهو يحسب بدقة المصالح القومية الروسية ويحميها بقوة.

التعليق: تصريح لا يخرج عن المألوف في نهج كيسنجر السياسي وأسلوبه الملغوم في إيصال الرسائل، حيث يقصد أن يقول إن بوتين يعمل فقط من أجل مصلحة روسيا.

الخبر: وزير الخارجية الجزائري: الجزائر هي الدولة الأولى في العالم التي تصدت للإرهاب وانتصرت عليه استراتيجياً.

التعليق:  لا شك بما قامت به دولة الجزائر الشقيقة ضد الإرهاب الذي استهدفها لسنوات طويلة، لكن الحقائق على الأرض الآن تؤكد أن الدولة السورية تصدت وتتصدى لأخطر أنواع الإرهاب الذي تتحد فيه الصيغتان الدولية والمحلية، وقد قطعت سورية أشواطاً في الانتصار على استراتيجيات هذا الإرهاب بما يحمي كل العالم منه بما فيه الجزائر الشقيقة.

الخبر: اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف في أنقرة من قبل شرطي تركي تمت تصفيته بعد العملية.

التعليق: عملية مدروسة للغاية بكامل تفاصيلها وما سينتج عنها من ردود فعل...والأحداث بعد اغتيال السفير الروسي في أنقرة بهذه الطريقة ثم تصفية القاتل فوراً، ستكون روسية تركية لمدة طويلة. 

المصدر جهينة نيوز


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا